المقداد: الشعب السوري يشارك الشعب الإيراني حزنه لوفاة رئيسي وعبد اللهيان ورفاقهما

دمشق- تشرين:

أكد وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أن الشعب السوري يشارك الشعب الإيراني حزنه لوفاة الرئيس إبراهيم رئيسي، ووزير الخارجية حسين أمير عبد اللهيان ورفاقهما الذين ارتقوا جراء تحطم مروحية كانت تقلهم في محافظة أذربيجان الشرقية أمس الأول.
وقال المقداد في اتصال هاتفي اليوم مع قناة الميادين: كان الرئيس الإيراني الراحل يؤكد بشكل دائم حرص بلاده على دعم سورية في مواجهة الحرب الإرهابية المفروضة عليها، وكان مؤمناً بانتصارها في هذه الحرب، بفضل صمود شعبها وصلابة قائدها السيد الرئيس بشار الأسد، موضحاً أن العلاقات الإستراتيجية بين البلدين توطدت بزيارة الرئيس الأسد إلى طهران عام 2022، وزيارة رئيسي إلى دمشق في أيار من العام الماضي.
وبين المقداد أن العلاقة بين البلدين متجذرة منذ انتصار الثورة الإسلامية في إيران عام 1979، وستبقى قوية ومتينة اليوم وغداً، فالبلدان يرفضان هيمنة الولايات المتحدة وحلفائها الغربيين، وتدخلهم في الشؤون الداخلية للدول، ومتفقان أن فلسطين قضيتهما، وأن الكيان العنصري الصهيوني عدو مشترك.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
ارتفاع أسعار الدخان العربي «الفرط» ليصل إلى 600 ألف ليرة للكيلو في طرطوس.. والسعر يحدده الفلاح ويقبله المدخن لضمان الجودة والنوعية ألف ليرة سعر كيلو البندورة المحمية في أسواق هال طرطوس من الحيوية إلى السكون معاهد الثقافة الشعبية.. طريقة تطبيق القرار الجديد في الظروف السائدة وغياب الاهتمام أديا إلى تراجع كبير بدور المعاهد الخضار الورقية الأكثر فائدة لجسم الانسان لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف الغذائية مع دخول مساحات جديدة حيّز الإنتاج.. ارتفاع في وتيرة توريد الخضار الصيفية إلى الأسواق.. وأسعار البطاطا لا تزال "رهينة التوقعات" !! أجهزة جديدة وضعت بالخدمة في مشفى الباسل بطرطوس منها ثلاثة فقط مرخصة.. 115 مغسل سيارات في حماة تستهلك مياه الشرب وكذلك المسابح.. والناس عطشى آليات إصلاح مشاكل التركيز في عالم مُشتِّت للانتباه من إعلام العدو.. رئيس «الشاباك» السابق: نتنياهو يقودنا إلى أزمة إستراتيجية خطيرة متعددة الأبعاد بدء أعمال إعادة التأهيل في مخبز الحسكة الأول