ملعب ويمبلي يحتضن لقاء مان سيتي ومان يوناتيد في كأس الاتحاد الإنكليزي

تشرين:

يجتمع الغريمان اللدودان مانشستر سيتي ومانشستر يونايتد على ملعب “ويمبلي” الشهير،  لتكرار ديربي مانشستر العام الماضي في المباراة النهائية رقم 143 لكأس الاتحاد الإنكليزي، اليوم السبت في الخامسة عصراً.

وبينما يحاول السيتي الاحتفاظ بأقدم كأس في إنكلترا ورفعها للمرة الثامنة في تاريخه، فإن اليونايتد يسعى للانتقام ويتطلع إلى وضع يديه على الجائزة المرموقة للمرة الثالثة عشرة.

مانشستر سيتي، الذي حقق رقماً قياسياً للنادي في 35 مباراة دون هزيمة في جميع المسابقات  لديه كل الحق في أن يكون متفائلاً بشأن الفوز ضد مانشستر يونايتد الذي هزمه بالفعل مرتين في الدوري الإنكليزي الممتاز هذا الموسم (3-0) على ملعب “أولد ترافورد و(3-1) على ملعب “الاتحاد”، وآخر مرة حقق فيها الفوز ثلاث مرات في نفس الموسم كانت في موسم 1969-1970.

ففي مثل هذا الوقت من العام الماضي، كان ناديمانشستر سيتي يتجه نحو تحقيق ثلاثية تاريخية، حيث حطم النادي ونجومه عدداً كبيراً من الأرقام القياسية في آخر الموسم، لكن طموحه في الاحتفاظ بدوري أبطال أوروبا قد انتهى مبكراً هذا العام، بعدما خسر بركلات الترجيح أمام ريال مدريد الإسباني في دور ربع النهائي، إلا أنه ما زال في طريقه لكتابة اسمه في كتب التاريخ على الجبهة المحلية مرة أخرى في غضون ستة أيام فقط.

ورغم جهود منافسه أرسنال الذي دفعه حتى اليوم الأخير، توج السيتي بطلا للدوري الإنكليزي الممتاز مرة أخرى بعد فوزه على ويستهام يونايتد (3-1) على ملعب “الاتحاد” يوم الأحد الماضي، ليصبح أول فريق إنكليزي في تاريخ الدوري الممتاز يفوز بأربعة ألقاب على التوالي.

ويمكن للمدرب الإسباني أن يصنع المزيد من التاريخ مع مانشستر سيتي في مباراة السبت الكبرى على ملعب “ويمبلي”، حيث لم يفز أي فريق في كرة القدم الإنكليزية على الإطلاق بثنائية الدوري الممتاز وكأس الاتحاد الإنجليزي أكثر من موسين على التوالي.

ومنذ خسارته (3-2) أمام ليفربول في نصف نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي 2022، فاز مانشستر سيتي في آخر 11 مباراة له في المسابقة، وسجل 34 هدفًا واستقبلت شباكه خمس أهداف فقط، وقد نجح في تجاوز هيدرسفيلد تاون، توتنهام، لوتون تاون، نيوكاسل يونايتد وتشيلسي للوصول إلى نهائي آخر هذا الموسم.

في الطرف الثاني، وصل نادي مانشستر يونايتدإلى نهائي كأس الاتحاد الإنكليزي للمرة 22 في تاريخه، وسيقاتل من أجل الفوز والتأهل لدوري المؤتمر الأوروبي الموسم القادم بعدما أنهى حملة الدوري الإنكليزي الممتاز في المركز الثامن، رغم الفوز على نيوكاسل يونايتد وبرايتون في آخر مباراتين.

وتعرض اليونايتد لخيبات أمل طوال هذا الموسم وظهر بعروض أقل من المستوى في جميع المسابقات، بحيث حكم عليه بسجل سلبي في الدوري الإنكليزي الممتاز يتمثل في 14 هزيمة وأنهى الموسم بفارق -1 هدف لأول مرة منذ 34 عاماً، كما أنه جمع ثاني أقل مجموع نقاط (60 نقطة) خلال حملة مكونة من 38 مباراة.

ويبقى الإنجاز الإيجابي الوحيد حتى الآن هو الوصول لنهائي كأس الإتحاد الإنكليزي بعد الفوز على ثنائي الدوري الأدنى ويغان أثليتيك ونيوبورت كاونتي في الجولتين الثالثة والرابعة، ثم فوز ضئيل (1-0) في الدور الخامس على نوتنغهام فورست، قبل الفوز على ليفربول (4-3) في ربع النهائي وعلى كوفنتري سيتي في نصف النهائي بالركلات الترجيحية.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
على هامش مؤتمر الاستثمار في الطاقات المتجددة .. توقيع أربع اتفاقيات مع شركات استثمار  وطنية المياه تجرف سمكة عملاقة ونادرة في ولاية أوريغون الأمريكية تسويق 2700 طن من القمح إلى مراكز الاستلام في السويداء.. والفلاحون يطالبون برفع سقف السحوبات اليومية من المصرف الزراعي حلب تستلم ٢٠٠ وحدة سكنية مؤقتة من الأشقاء العراقيين .. وتوزيعها على المتضررين في عهدة الجهات الرسمية "رحى".. جهود تشاركية كبيرة لتوثيق وترميم المباني الأثرية في سورية «المركزي» يوحد أسعار الحوالات الخارجية مهما كان مصدرها كاتبة أسترالية: المسؤولون الأمريكيون يلعبون دور الحمقى للتنصل من الحديث عن جرائم «إسرائيل» في غزة أنا وهم وكتاب الأغاني.. هل كان تأريخاً أم اختلاق حكايات تاريخية؟ التوحد الافتراضي من أخطر أمراض العصر الإلكتروني.. اختصاصية: علاجه ممكن بمجرد التوقف عن التعرض للشاشات «السورية للتجارة» تطرح «سلّة العيد» في حلب.. وتخفيض على أجور ذبح الأضاحي