هواجس…!

على ما يبدو قُدّر لسكان محافظة طرطوس أن يبقى حل مشكلاتهم العالقة حلماً على مدى عقود، والعديد منها تُدوّر من محافظ إلى آخر من دون أن تجد طريقها للحل وتبقى مجرد هواجس ليس إلا.
فسكان الواجهة البحرية للكورنيش الشرقي، ما زالوا ينتظرون منذ عشرات السنين الوصول إلى حل يرضي الجميع، والقضية حتى اليوم ما زالت أمام اللجنة الإقليمية، يضاف لذلك تأخّر الرفع الطبوغرافي لمنطقة المخالفات الجماعية جنوب طرطوس.
وحال طلاب جامعة طرطوس ليس أفضل من حال سكان الواجهة البحرية، فبناء الجامعة  ما زال ينتظر ما بين ضعف الموارد وتقصير الجهات المنفذة، بينما الطلاب مشتتون في أبنية متناثرة بين مدينة طرطوس وأطرافها، أبنية مدرسية غير مؤهلة لتكون بناءً جامعياً، مع غياب المدينة الجامعية، ومعاناة الطلاب القادمين من مناطق بعيدة و محافظات أخرى من الارتفاع الكبير لإيجارات البيوت.
أما تنفيذ محطات المعالجة لرفع التلوث عن مياهنا السطحية والجوفية، فما زال يسير سير السلحفاة، وسدّ الصوراني الذي أنشئ لإرواء القرى العطشى في منطقتي الشيخ بدر والقدموس مثال صارخ على هذا التقصير.. عشرون عاماً على إنجازه، ولم يوضع بالاستثمار حتى اليوم، بسبب غياب محطات المعالجة وتلوث مياهه بالصرف الصحي.
للنظافة في وحداتنا الإدارية قصة أخرى، فالنقص الكبير في عدد العمال، انعكس سلباً على واقع النظافة في جميع أنحاء المحافظة، ورغم وجود المشاريع التنموية والموارد الجيدة لبعضها لا تستطيع تعيين عامل نظافة واحد لعدم إعطاء الصلاحيات للوحدات الإدارية للتعيين من مواردها الذاتية.
أخيراً وليس آخراً، واقع الاتصالات الخليوية السيئ، و السبب كما صرّح المعنيون بالأمر، التقنين الطويل للكهرباء ، والسؤال: هل هذا الواقع  جديد على اتصالات طرطوس؟  لماذا لم تعمل على تركيب طاقة بديلة ( ألواح كهروشمسية) في مراكز الاتصالات حتى اليوم، وبالتالي تقديم خدمات جيدة للمواطن، بما يوازي ما يدفعه  من فواتير؟.
فهل سيتحقق حلم أهالي طرطوس بوضع المشاريع قيد الاستثمار قريباً وحل جميع المشكلات العالقة، أم ستبقى الهواجس ذاتها ؟

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
مجلس الشعب يقر عدداً من مشروعات القوانين ويبدأ مناقشة مشروع قانون إحداث وزارة الإعلام 77 طالباً وطالبة من العلماء الصغار يتنافسون في عرض مشاريعهم العلمية والتكنولوجية بحلب المحافظ يقدم مقراً للفرع.. قانون الإعلام الجديد  وطبيعة العمل أبرز مطالب صحفيي حماة في مؤتمرهم السنوي.. مجلس محافظة دمشق يدعو إلى ضبط الأسواق والأسعار خلال شهر رمضان الكريم اُفتتح قسم تدوير العوادم في الشركة العامة للخيوط القطنية... وزير الصناعة من اللاذقية: دراسة إمكانيات المنشآت الصناعية من أجل الارتقاء بعملها فرز 6168 مهندساً إلى الوزارات والجهات العامة مستويات قياسية للعملات المشفرة تقترب من 69 ألف دولار .. والمستثمرون يتهافتون على أسهم التكنولوجيا الكبرى يرى أن كل الأجناس الأدبية في تراجع.. الأديب علم الدين عبد اللطيف: التوازن في مقاربة الأشكال والأجناس الأدبية والكتابية هو مشروعي الثابت تنّين بحري يلحق أضراراً بالأشجار المثمرة والبيوت المحمية في مناطق عدة بريف طرطوس فجر اليوم لكل مهنة كبوة.. والمردود هو المعيار تعقيب المعاملات ينشط.. بينما التخليص الجمركي يتراجع.. والمهن التقليدية تعاني!