١٠٠ موافقة لذبح الأضاحي خارج المسلخ البلدي في حمص

حمص – ميمونة العلي:

وافق المكتب التنفيذي لمجلس مدينة حمص على الذبح خارج المسلخ البلدي بشروط محددة، حفاظاً على النظافة العامة واستجابة لشكاوى سابقة لضبط ذبح أضاحي العيد.

وبين رئيس الدائرة الصحية في مجلس المدينة الدكتور محمد زيدان أنه تم إعطاء حوالي ١٠٠ موافقة للقصابين لذبح الأضاحي خارج المسلخ البلدي بشروط صحية، منها تجميع المخلفات بأكياس نايلون سوداء وأن يتم الذبح داخل المحل وليس أمامه والحفاظ على النظافة العامة، وأن توضع الأضاحي بسيارات معينة وعدم وضعها في الشوارع، وتمت الموافقة أيضاً على ذبح الأضاحي في المزارع وكذلك للجمعيات الخيرية.

وأضاف زيدان: لم يوافق المكتب التنفيذي لمجلس مدينة حمص على ذبح الأضاحي في الأحياء المكتظة بالسكان بسبب شكاوى سابقة عن انتشار الروائح، مؤكداً  أن المسلخ البلدي جاهز لاستقبال الراغبين من القصابين يوم العيد.

وبين رئيس الجمعية الحرفية للقصابين نضال جبولي أن الإقبال جيد على شراء اللحوم بمناسبة العيد رغم انخفاض القدرة الشرائية، مؤكداً أن هذا الإقبال على شراء اللحوم  لا يعكس الحالة العادية للمواطن، إنما كما يقال: العيد موسم والسلوك الاستهلاكي قبل العيد يبين أن المواطن حتى لو استدان مضطر لشراء اللحوم بمناسبة عيد الأضحى المبارك.

موضحاً أن سعر كيلو الخروف الحي بلغ منذ 15 يوماً 83 ألف ليرة وبسبب تراجع حركة التصدير انخفض إلى 78 ألفاً  وسعر كيلو العجل  60 ألفاً.

ولفت إلى أن جمعية حمص أول من حصل على موافقة لذبح إناث العواس المنسقة التي لم يعد هناك جدوى اقتصادية من تربيتها، ويباع كيلو أنثى العواس أرخص بحوالي 10 آلاف ليرة من سعر كيلو الخروف، ويتم الذبح أصولاً بعد أن تتم معاينتها من قبل لجنة برئاسة معاون مدير الزراعة وممثل الدائرة الصحية مدير المسلخ وممثل عن اتحاد الفلاحين.

وبين رأيه الشخصي في بيع اللحمة المفرومة الناعمة وما تخلط به من أنواع مختلفة، بأن هذا السلوك ليس مخالفاً صحياً، وهو يوفر لحوماً صحية للمواطن بسعر مدروس حتى لو خلط عدة أنواع، مضيفاً: في البداية كنا ننتقد من يقوم بهذا الفعل، ولكن حالياً طلبنا عدم مخالفة هؤلاء لأنهم ببساطة عندما يوفرون لحمة تباع بـ60 ألفاً، فهذا شي جيد حتى يستطيع الفقير شراء لحمة، ويرى جبولي أن الحل لتخفيض أسعار اللحوم هو تخفيض التصدير، فسعر كيلو الخروف لمثل هذه الفترة من العام الماضي كان  بين 30 حتى 35 ألفاً للكغ الواحد، وعندما فتح باب التصدير وصل السعر إلى 90 ألفاً.

وأكد جبولي أن هناك موافقات أعطيت لذبح الأضاحي خارج المسالخ مشروطة بالحفاظ على النظافة، وخاصة مع ارتفاع درجات الحرارة وعدم إزعاج الجوار، باستثناء حي كرم الشامي لأنه مكتظ بالسكان والشوارع ضيقة والأهالي يشتكون.

وأكد رئيس جمعية القصابين في اتحاد حرفيي حمص أنه يتم في محافظة حمص أسبوعياً وعلى ثلاث مرات متباعدة ذبح 600 رأس مواشٍ منوعة (خروف، ماعز، أنثى عواس بأعداد قليلة) و150 رأس عجل لمحافظة حمص ضمن خمسة مسالخ تتبع لبلدية حمص هي مسالخ (أم حارتين، مسلخ المدينة، الصايد، الرستن، السعن) .

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
السفارة الصينية تقيم حفل استقبال في دمشق بمناسبة الذكرى السابعة والتسعين لتأسيس جيش التحرير الشعبي الصيني بمشاركة أكثر من ٥٥ شركة... انطلاق فعاليات معرض آغرو للمكننة الزراعية ٢٠٢٤ إخماد حريق زراعي أتى على10 دونمات من أشجار الزيتون والحمضيات والشوكيات في "ضهر رجب" جهزت برنامجاً مكثفاً .. تربية حلب تعلن وصول 230 طالباً وطالبة عبر ممر التايهة للتقدم لامتحانات الشهادة الثانوية في دورتها الثانية وزير الكهرباء الزامل من حلب ..يؤكد الإسراع بأعمال صيانة المجموعة الخامسة بعد توقيف العمل فيها عالم المناخ قره فلاح: الحديث عن ارتفاع درجات الحرارة في آب إلى الـ 50 درجة أمر مبالغ فيه الجودو تتألق في غرب آسيا بمشاركة ٢٥ باحثاً و ٢٧ شركة دوائية.. انطلاق المؤتمر العلمي الصيدلاني السابع في حماة نقيب الصيادلة : نسعى لإقامة مؤتمر دولي للصيادلة في سورية 8 من أيلول القادم موعد بدء العام الدراسي في جميع المدارس بحث التحضيرات لعقد اجتماع اللجنة الحكومية المشتركة بين سورية وأرمينيا