روسيا سترد بالمثل على قرار تحويل أصولها المجمدة لدى الغرب لدعم كييف

تشرين:

أكد وزير المالية الروسي أنطون سيلوانوف أن لدى روسيا ما يكفي من العائدات والأصول الغربية وما يمكن مصادرته وتجميده، وأن روسيا سترد بقرارات مناسبة في حال اتخذ الاتحاد الأوروبي قراراً بتحويل عائدات أصولها المجمدة لدى الغرب إلى كييف.
حديث وزير المالية الروسي جاء رداً على إعلان مفوض السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل عن تحويل الدفعة الأولى من عائدات الأصول الروسية المجمدة لأوكرانيا مطلع الأسبوع المقبل.
وأضاف بوريل قبيل بدء اجتماع مجلس وزراء خارجية الاتحاد الأوروبي في لوكسمبورغ: إن قرار التصرف بعائدات الأصول الروسية لزيادة المساعدة العسكرية لكييف قد يتم اتخاذه من دون الإجماع عليه، وتجنب الفيتو الهنغاري.
وقال: «تسمح تشريعات الاتحاد الأوروبي بذلك حتى لو رفضت بعض الدول الأعضاء هذا القرار، نعتقد أنه بما أن هنغاريا لا تدعم هذا القرار فقد لا تشارك في تنفيذه.. والقرار واضح، وسيتم استخدام عائدات الأصول الروسية المجمدة لزيادة المساعدة العسكرية لأوكرانيا، كما سيتم تحويل الدفعة الأولى من الأموال الأسبوع المقبل والباقي في غضون عدة أشهر».
من جهته أعلن مجلس الاتحاد الأوروبي أن دول الاتحاد وافقت اليوم الإثنين على الحزمة الرابعة عشرة من العقوبات ضد روسيا.
وجاء في البيان: «وافق مجلس الاتحاد الأوروبي اليوم على الحزمة الرابعة عشرة من العقوبات الاقتصادية والفردية ضد روسيا. وتستهدف هذه الإجراءات قطاعات الطاقة والمالية والتجارة، وتجنب الالتفاف على عقوبات الاتحاد الأوروبي».
وحذر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الغرب من الاستيلاء على الأصول الروسية المجمدة أو أرباحها، وشدد على أن أي محاولة للمساس بها ستعدّ سرقة واضحة لن تمر من دون عقاب.
وجمّد الغرب أموالاً لروسيا بنحو 300 مليار يورو، نحو 200 مليار منها في الاتحاد الأوروبي.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
سورية وروسيا تحييان الذكرى الثمانين لإقامة علاقتهما الديبلوماسية في أمسية موسيقية بدار الأسد بدمشق الرئيس الأمريكي جو بايدن يتنحى عن الترشح لخوض انتخابات الرئاسة تستهدف ٢٧٣٦٦٤ طفلاً.. انطلاق الحملة الوطنية الشاملة للقاح الأطفال في حماة سورية ترحب بقرار محكمة العدل الدولية المتعلق بالآثار القانونية الناشئة عن سياسات الاحتلال الإسرائيلي في الجلسة الختامية للبرلمان العربي للطفل… الأمين العام يقدم الدروع التذكارية وبطاقة شكر للوفد السوري المشارك مادورو: انتخابات الرئاسة المقبلة ستحدد مستقبل فنزويلا قضية الإعاقة جزء من السياسة الوطنية للدولة تجاه المواطنين.. الوزير المنجد: المرسوم رقم 19يطور البيئة المؤسساتية المسؤولة عن ملف الإعاقة  135 ألف طفل مستهدف بالجولة الثانية لحملة اللقاح في حمص الوزير ابراهيم يبحث مع القائم بالأعمال بالإنابة في السفارة السودانية بدمشق علاقات التعاون العلمي والبحثي إذا كبر ابنك "خاويه" وإن كبر أبوك عليك أن ترعاه