أعلنت بطريركية الروم الملكيين الكاثوليك عن انعقاد سينودس خاص لانتخاب بطريرك جديد للكنيسة بعد أن قدم البطريرك غريغوريوس الثالث لحام استقالته إلى الكرسي الرسولي مستعفياً.
وقال بيان تلقت «سانا» نسخة منه أمس: إن البطريركية تعلن عن تجميد النشاطات والاحتفالات والمؤتمرات الخاصة بالبطريركية في المرحلة الراهنة.
ولفت البيان إلى أن مدبر الكنيسة البطريركية المطران يوحنا جنبرت حدّد بعد التشاور والاتفاق مع أعضاء المجمع الدائم وعدد من أساقفة الطائفة موعداً لانعقاد هذا السينودس الانتخابي من 19 إلى 23 حزيران المقبل في المقر البطريركي الصيفي في عين تراز.
وختم بيان البطريركية بالقول: ونحن إذ نشكر صاحب الغبطة البطريرك غريغوريوس الثالث لحام على عطاءاته الكثيرة للطائفة العزيزة وإنجازاته الرائدة ندعو له بالصحة وطول العمر ونرفع معه الصلاة، طالبين إلى الرب الإله أن يلهم آباء السينودس المقدس إلى ما فيه ازدهار الكنيسة وخير الشعب.

print