أعلن مصدر عسكري السيطرة على مجموعة جديدة من التلال الاستراتيجية خلال العملية العسكرية المتواصلة للجيش العربي السوري لاجتثاث تنظيم «داعش» الإرهابي في ريف حمص الشرقي.
وقال المصدر في تصريح لـ«سانا»: إن وحدات من قواتنا المسلحة بالتعاون مع القوات الرديفة فرضت سيطرتها على تلال الطفحة الشرقية والشمالية الغربية شمال غرب المحطة الرابعة لنقل النفط بحوالي 20 كم بريف حمص الشرقي.
وأضاف المصدر: سيطرة الجيش على التلال تحققت بعد معارك عنيفة مع تنظيم «داعش» سقط خلالها العديد من إرهابييه بين قتيل ومصاب وتدمير عشرات العربات المدرعة والآليات المزودة برشاشات.
وذكر المصدر أن هذا التقدم الجديد للجيش من شأنه توسيع نطاق السيطرة في ريف حمص الشرقي وجعل التلال قاعدة انطلاق لتنفيذ عمليات عسكرية جديدة ضد أوكار ومواقع انتشار التنظيم التكفيري المدرج على لائحة الإرهاب الدولية.
واستعادت وحدات الجيش والقوات الرديفة خلال الأسابيع القليلة الماضية مساحات واسعة بريف حمص من تنظيم «داعش» الإرهابي بعد أن كبدته خسائر فادحة بالأفراد والعتاد.

print