تقدم فرقة سورية للمسرح الراقص عرضها الجديد «نوستالجيا» تأليف وكريوغراف وإخراج مؤسس الفرقة الفنان نورس برّو، وذلك في تمام الساعة السادسة من مساء يوم غد الخميس على خشبة مسرح الدراما في دار الأسد للثقافة والفنون- أوبرا دمشق. عن العمل، قال برّو في تصريح خاص لـ«تشرين»: إن «نوستالجيا» يعبّر عن الرغبة الشديدة بالعودة إلى الرحم السوري.. إلى الرحم المجتمعي المتعايش.. إلى رحم الأمان والاستقرار وعدم الخوف من المجهول القادم والواثق جداً بقدرة من يدافعون عنه على الجبهات. وأضاف برو: يعتمد العمل أسلوب الرقص الحديث والمعاصر, ويقدم من خلال لغة الجسد وجبة روحية للمتلقي, حيث سيكون صلة الوصل ما بين عقله الباطن والحاضر, وذلك بالاعتماد على مدارس عالمية في الرقص المعاصر وما توصلت إليه في هذا الفن, كمدارس «مارتا غراهام» و«نينا باوش» وغيرها.
«نوستالجيا»، هو العمل الثامن لفرقة «سورية للمسرح الراقص» منذ تأسيسها في العام 2011 وحتى اليوم بعد أعمال «درب المجد – سورية ..قصة حب – إنسان» وغيرها.

print