حافلات لنقل الطلاب والمراقبين مجاناً في دير عطية

ريف دمشق – علام العبد:
في مبادرة إنسانية وخيرية متميزة قررت إحدى شركات النقل ومجموعة من أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء في مدينة دير عطية بالتعاون مع شركة للنقل الجماعي، نقل طلاب الشهادتين الثانوية العامة والثالث الإعدادي والمراقبين، من مدينة دير عطية إلى مدينة النبك مركز المنطقة لتقديم الامتحانات للدورة ٢٠٢٤.
وقال مدير شركة حافلات نقل الطلاب حسين الزحيلي: إن هذه المبادرة تأتي بهدف التخفيف عن كاهل الأسرة السورية في ظل الظروف الاقتصادية التي تعيشها بلادنا، وما صاحبها من تأثيرات على الوضع الاقتصادي والاجتماعي لفئات عريضة من المواطنين، وانطلاقاً من مبدأ التضامن والتكافل الاجتماعي الذي بات ضرورياً إنعاشه.
وبيّن الزحيلي في تصريح لـ”تشرين” أن عدد المشمولين بالمبادرة الإنسانية (٣٥٠) طالباً وطالبة من الشهادتين الثانوية والإعدادية و(٢٠٠) مراقب ومراقبة، وقدر الزحيلي تكلفة أجرة النقل لكل طالب ومراقب خلال أيام الامتحان  ٦٠ ألف ليرة سورية.
هذا وقد قوبلت مبادرة نقل الطلاب والمراقبين لمؤسساتهم التعليمية أيام الامتحان، بترحاب وتجاوب كبيرين من طرف أولياء أمور الطلاب، ليس فقط في دير عطية، وإنما أيضاً في مختلف مدن القلمون، حيث الهدف من هذه المبادرة الإنسانية هو مساعدة التلاميذ من أجل التركيز  في الامتحانات، حيث تطوعت مجموعة من أهل الخير لنقل الطلاب إلى مراكز الامتحان بالمجان.
وهذه ليست المرة الأولى التي يتطوع فيها العديد من أهل الخير وأصحاب الأيادي البيضاء لنقل الطلاب مجاناً، فقد سبق لمبادرة (من خيرالله وخيركم) تنظيم العملية نفسها خلال السنوات الماضية بالتنسيق مع مؤسس المبادرة الفقيد إبراهيم عاصي.
وقد أشاد عدد من الطلاب والمواطنين بهذه المبادرة الحسنة التي تعكس في جوهرها روح التضامن والإحسان لدى عدد من أهل الخير في دير عطية الذين اختاروا مساعدة هؤلاء الطلاب من أجل التركيز في الامتحانات.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
ارتفاع أسعار الدخان العربي «الفرط» ليصل إلى 600 ألف ليرة للكيلو في طرطوس.. والسعر يحدده الفلاح ويقبله المدخن لضمان الجودة والنوعية ألف ليرة سعر كيلو البندورة المحمية في أسواق هال طرطوس من الحيوية إلى السكون معاهد الثقافة الشعبية.. طريقة تطبيق القرار الجديد في الظروف السائدة وغياب الاهتمام أديا إلى تراجع كبير بدور المعاهد الخضار الورقية الأكثر فائدة لجسم الانسان لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف الغذائية مع دخول مساحات جديدة حيّز الإنتاج.. ارتفاع في وتيرة توريد الخضار الصيفية إلى الأسواق.. وأسعار البطاطا لا تزال "رهينة التوقعات" !! أجهزة جديدة وضعت بالخدمة في مشفى الباسل بطرطوس منها ثلاثة فقط مرخصة.. 115 مغسل سيارات في حماة تستهلك مياه الشرب وكذلك المسابح.. والناس عطشى آليات إصلاح مشاكل التركيز في عالم مُشتِّت للانتباه من إعلام العدو.. رئيس «الشاباك» السابق: نتنياهو يقودنا إلى أزمة إستراتيجية خطيرة متعددة الأبعاد بدء أعمال إعادة التأهيل في مخبز الحسكة الأول