“الصحة” تزود الحسكة بـ 20 طناً من الأدوية 

الحسكة – خليل اقطيني:

وصلت إلى محافظة الحسكة شحنة أدوية جديدة، مقدمة من وزارة الصحة في دمشق، إلى مديرية الصحة في المحافظة.

وذكر مدير الصحة الدكتور عيسى خلف، أن هذه الشحنة وصلت إلى المديرية من وزارة الصحة في دمشق براً بدعم من منظمة الصحة العالمية.

مبيناً أنها شحنة كبيرة يقدر وزنها بحوالي ٢٠ طناً. وهي من مخصصات مديرية صحة الحسكة من وزارة الصحة وفق العقود المركزية. وتتضمن سيرومات وأدوية إسعافية وبعض أدوية الأمراض المزمنة. وستقوم المديرية بتوزيع هذه الأدوية على المؤسسات الصحية التابعة لها في مختلف مناطق المحافظة، من أجل وضعها في خدمة مراجعيها المرضى من السكان.

وأوضح خلف أن وزارة الصحة سبق أن زودت مديرية صحة الحسكة بشحنة من الأدوية المتنوعة في مطلع شهر نيسان الماضي، تبلغ زنتها أيضاً بحدود 20 طناً.

لافتاً إلى أن تلك الشحنة وصلت هي الأخرى إلى المحافظة براً بمساعدة منظمة الصحة العالمية، وتتضمن مجموعة من مختلف صنوف الأدوية والمستلزمات الصحية، مثل أدوية السل والحمى المالطية ومضادات حيوية ومميعات الدم ولقاح داء الكَلَب والعامل الثامن ومسكّنات للأطفال والبالغين. بالإضافة إلى الحليب العلاجي لحالات سوء التغذية الحاد الشديد.

وفي مطلع شهر أيار الحالي زودت وزارة الصحة مديرية الصحة في الحسكة بكمية جديدة من المستلزمات الضرورية لحملة التلقيح الوطنية.

ووجه خلف الشكر لمنظمة الصحة العالمية لمساعدتها في نقل شحنات الأدوية من العاصمة دمشق إلى محافظة الحسكة، عبر الطرق البرية، الأمر الذي يتيح المجال لنقل كمية كبيرة من الأدوية إلى المحافظة. في حين يقتصر النقل الجوي على نقل كميات أقل لكثير من الأدوية، تبعاً للطاقة الاستيعابية لوسيلة النقل .

وأشار خلف إلى أنّ وزارة الصحة تزود مديرية الصحة في الحسكة بشحنات من الأدوية بشكل مستمر، إذ سبق أن زودت الوزارة المديرية بشحنة تتضمن أدوية نوعية لمعالجة التدرّن والحمى المالطية والداء السكري، إضافة إلى لقاحات ومصول داء الكلب وغير ذلك. كما سبق أن زودت الوزارة مديرية الصحة في الحسكة بكمية كبيرة من اللقاحات الروتينية، إلى جانب لقاح الكبد الكهلي بالتعاون مع منظمة الصحة العالمية.

وقبل ذلك تلقّت المديرية من وزارة الصحة شحنة من الأدوية النوعية تحتوي كمية من الأدوية اللازمة لمعالجة العديد من الأمراض المزمنة، كما استلمت المديرية شحنة مكونة من 10 أطنان من الأدوية الإسعافية والسيرومات، مقدّمة من الوزارة، إضافة إلى شحنة مستلزمات جلسات غسيل كلى صناعية وكمية من الأدوية النوعية، مقدّمة من منظمة الصحة العالمية، بإشراف وزارة الصحة، تتضمن 3500 جلسة غسيل كلى صناعية لزوم عمل قسم الكلى الصناعية في الحسكة، وأدوية نوعية لمرضى القصور الكلوي والصرع.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
ألف ليرة سعر كيلو البندورة المحمية في أسواق هال طرطوس من الحيوية إلى السكون معاهد الثقافة الشعبية.. طريقة تطبيق القرار الجديد في الظروف السائدة وغياب الاهتمام أديا إلى تراجع كبير بدور المعاهد الخضار الورقية الأكثر فائدة لجسم الانسان لاحتوائها على نسبة عالية من الألياف الغذائية مع دخول مساحات جديدة حيّز الإنتاج.. ارتفاع في وتيرة توريد الخضار الصيفية إلى الأسواق.. وأسعار البطاطا لا تزال "رهينة التوقعات" !! أجهزة جديدة وضعت بالخدمة في مشفى الباسل بطرطوس منها ثلاثة فقط مرخصة.. 115 مغسل سيارات في حماة تستهلك مياه الشرب وكذلك المسابح.. والناس عطشى آليات إصلاح مشاكل التركيز في عالم مُشتِّت للانتباه من إعلام العدو.. رئيس «الشاباك» السابق: نتنياهو يقودنا إلى أزمة إستراتيجية خطيرة متعددة الأبعاد بدء أعمال إعادة التأهيل في مخبز الحسكة الأول  "منصة ماجيك وورد" و"قناة نملة".. مشروع جديد يبني طفلاً متمكّناً وآمناً على المساحات الافتراضية