في مؤتمرهم السنوي الـ47.. أطباء الأسنان يجدّدون مطالبهم ويطرحون هموم المهنة

دمشق- غيداء حسن:

عقدت نقابة أطباء الأسنان اليوم مؤتمرها العام السنوي السابع والأربعين تحت شعار (النهوض برسالة العلم والمعرفة نحو مواقع التقدم والبناء والإنتاج)، وذلك في فندق الشام بدمشق.
المداخلات تناولت المطالبة برفع سقف الراتب التقاعدي لأطباء الأسنان، ومعاملتهم في وزارة التعليم العالي، بالنسبة لخدمة الريف، أسوة بالعاملين لدى وزارتي الصحة والدفاع، وإلغاء خدمة الريف والاستعاضة عنها بالملازمة أو اعتبار العمل لدى مؤسسات علمية (جامعات خاصة أو عامة) خدمة ريف، كون العمل في هذا المجال يحقق الغاية المطلوبة (التدريب).
كما طالب بعض الأعضاء بإلغاء سنة الامتياز لأطباء الأسنان من القرار الصادر عن وزارة الصحة، ورفع مكافأة نهاية الخدمة وإحداث صندوق تقاعد وصندوق وفاة فرعيين، ودراسة موضوع الأطباء المسافرين خارج القطر وتسديدهم رسم السفر رغم عدم استفادتهم من الراتب التقاعدي ومكافأة نهاية الخدمة.
وتناولت المداخلات المطالبة بالاستمرار في السعي لتأمين مشاريع استثمارية لتأمين عائدات مالية للأطباء، وضرورة العمل على احتساب مدة الخدمة العسكرية الإلزامية أو الاحتياطية من مدة خدمة الريف، وإذا كانت الخدمة العسكرية أقل من سنتين يستكملها الطبيب في خدمة الريف.
كما طالب الأطباء بالعمل مع الجهات المعنية لعدم اعتماد تسعيرة العام 2013 في النزاعات القضائية بين الطبيب والمريض، وغيرها من المحاور التي تمت مناقشتها خلال المؤتمر.

شراكة فعالة
وزير الصحة الدكتور حسن الغباش، جدّد خلال افتتاح أعمال المؤتمر حرص الوزارة على الشراكة الفعالة مع النقابات الطبية، والعمل معاً لتذليل العقبات التي تعترض عملها وتقديم الدعم المطلوب لتطوير هذه المهنة وتعزيزها، مرحّباً بالأفكار التي تغني العمل وترفع مستوى التطلعات.

الغباش: قريباً سيتم افتتاح قسم المداواة اللبّية في محافظة حماة

وأوضح الوزير الغباش، أنه رغم مختلف التحدّيات، تواصل وزارة الصحة تقديم الخدمات الطبية والرعاية الصحية للمواطنين عبر مشافيها ومراكزها الصحية وتأهيل المنشآت المتضررة من جراء الإرهاب وإعادة وضعها في الخدمة، وافتتاح مشافٍ ومراكز صحية جديدة، وعلى سبيل المثال لا الحصر، افتتحت الوزارة منذ أيام بحضور المدير الإقليمي لمنظمة الصحة العالمية لشرق المتوسط قسم الحروق والجراحة التصنيعية والترميمية وقسم العمليات الأذنية في مشفى الرازي بحلب بعد إعادة تأهيلها بالكامل بسعة أكثر من عشرين سريراً، كما تم وضع جهاز طبقي محوري حديث متطور في الخدمة في هذا المشفى.

6.5 ملايين خدمة
وأضاف الوزير: في سياق متصل، يبقى تعزيز الواقع الصحي وتوفير الخدمات الصحية الوقائية والعلاجية والتحكم بالأمراض، هاجساً لدى وزارة الصحة، حيث وصل إجمالي عدد الخدمات المقدمة في العام الجاري إلى 6.5 ملايين خدمة صحية مجانية وشبه مجانية، أما فيما يخص خدمات صحة الفم والأسنان، فقد أشار الوزير إلى ان وزارة الصحة لا تزال توفر هذه الخدمات مجاناً على الرغم من ارتفاع تكاليفها، وذلك من خلال ما يقارب 800 عيادة في المشافي والمراكز الصحية الموزعة في المحافظات ، يضاف إليها المراكز التخصصية النوعية لطب الأسنان التي تقدم خدمات علاجية تخصصية سواء الجراحة الفكية الكبرى أو الصغرى والتقويم واللثة، وعيادة المشورة السنية التخصصية التي تقدم الخدمات لمرضى الإيدز ومرضى التهاب الكبد الوبائي، وقريباً سيتم افتتاح قسم المداواة اللبّية في محافظة حماة، لافتاً، إلى أن المشافي قدمت أكثر من 30 ألف خدمة متعلقة بصحة الفم والأسنان منذ بداية هذا العام وحتى تاريخه.

دور النقابات
عضو القيادة المركزية لحزب البعث، رئيس مكتب النقابات المهنية صفوان أبوسعدى، لفت إلى أهمية التشاركية في العمل وعرض بعض ما تم إنجازه من خلال التشاركية، مبيناً أهمية دور النقابات في تطوير العمل، كما لفت إلى أهمية المؤتمر كمحطة لتقييم عمل النقابة خلال عام منصرم وتطوير هذا العمل مستقبلاً.

مصدر قلق
من جانبه، أوضح نقيب أطباء الأسنان في سورية الدكتور زكريا الباشا بعض ما أنجزته النقابة خلال العام المنصرم للارتقاء بسوية المهن علمياً، في كافة التخصصات، ولفت إلى أن الهم الأكبر والمسؤولية التي لا تخلي النقابة نفسها منها، هي وضع الخريجين حديثاً وقد أصبحت أعدادهم مصدر قلق، ولاسيما أن فرص العمل وفرص التخصص لا تتناسب مع أعداد الخريجين في الريف ولا في المدينة.

الباشا: يتم حالياً إجراء الدراسات اللازمة لرفع استحقاق الطبيب من صندوق التضامن

مبيناً، أن النقابة مع كافة الجهات المسؤولة تبذل الجهود لردم الفجوة الواسعة بين أعداد الاختصاصيين وغير الاختصاصيين، وأنه لتأمين الدعم المادي لأطباء الأسنان الشباب، فقد عقدت النقابة الاتفاقيات مع بعض البنوك لتأمين القروض ما أمكن لهؤلاء الشباب.

شارف على الانتهاء
وكشف الباشا أن ما أعلنته النقابة خلال مؤتمرها العام الماضي حول الربط الإلكتروني بين النقابة وفروعها، قد شارف على الانتهاء، ومع نهاية العام الحالي تكون الورقيات في النقابة المركزية وفروعها أصبحت من الماضي. مبيناً أن النقابة تسعى بشكل حثيث للبحث عن مصادر تمويل جديدة لخزانة التقاعد، ومؤخراً تم عقد اتفاق مع إحدى الشركات المنتجة للمواد الطبية، تؤمن مزيداً من الإيرادات للخزانة، وهذه المساعي مكّنت النقابة من مضاعفة الراتب التقاعدي وزيادة تعويض نهاية الخدمة من أربعة ملايين إلى عشرين مليون ليرة، ويتم حالياً إجراء الدراسات اللازمة لرفع استحقاق الطبيب من صندوق التضامن الاجتماعي.

على الهيكل بعد عام
وأضاف الباشا: أما المشروع السكني لأطباء الأسنان في ضاحية الفيحاء بدمشق، الذي أعلن عنه في المؤتمر الماضي، فقد تمت المباشرة بالأعمال الأرضية، وبعد إنجاز كافة المخططات الهندسية والرخص والعقود، سيكون البناء جاهزاً على الهيكل بعد عام من الآن. لافتاً إلى أن هذه الإنجازات لم تكن لتتم لولا تضافر الجهود بين مجالس النقابة المركزية ومجالس الفروع كافة.
وفي رده على مداخلات الأعضاء، أكد الباشا على أحقية ما تم طرحه وأن النقابة تسعى مع الجهات المعنية لتحقيقه ما أمكن.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
سورية وروسيا تحييان الذكرى الثمانين لإقامة علاقتهما الديبلوماسية في أمسية موسيقية بدار الأسد بدمشق الرئيس الأمريكي جو بايدن يتنحى عن الترشح لخوض انتخابات الرئاسة تستهدف ٢٧٣٦٦٤ طفلاً.. انطلاق الحملة الوطنية الشاملة للقاح الأطفال في حماة سورية ترحب بقرار محكمة العدل الدولية المتعلق بالآثار القانونية الناشئة عن سياسات الاحتلال الإسرائيلي في الجلسة الختامية للبرلمان العربي للطفل… الأمين العام يقدم الدروع التذكارية وبطاقة شكر للوفد السوري المشارك مادورو: انتخابات الرئاسة المقبلة ستحدد مستقبل فنزويلا قضية الإعاقة جزء من السياسة الوطنية للدولة تجاه المواطنين.. الوزير المنجد: المرسوم رقم 19يطور البيئة المؤسساتية المسؤولة عن ملف الإعاقة  135 ألف طفل مستهدف بالجولة الثانية لحملة اللقاح في حمص الوزير ابراهيم يبحث مع القائم بالأعمال بالإنابة في السفارة السودانية بدمشق علاقات التعاون العلمي والبحثي إذا كبر ابنك "خاويه" وإن كبر أبوك عليك أن ترعاه