الصداع الشديد.. أسبابه وعلاجه

تشرين:
يتعرض العديد من الناس لنوبات صداع تسبب لهم آلاماً قوية تمنعهم من ممارسة حياتهم اليومية بشكل طبيعي أحياناً.
ويعد الصداع النصفي أو ما يعرف بالشقيقة أحد أنواع الصداع التي تسبب آلاماً شديدة في الرأس والرقبة والعينين، والتي تحدث بسبب اضطرابات الأعصاب والأوعية الدموية والمواد الكيميائية في الدماغ، كما يعد هذا النوع من الصداع أكثر شيوعاً عند النساء، ويمكن أن يصاب به الأطفال أيضاً، وغالباً ما يصيب الناس في الفترة العمرية بين 10 سنوات و40 سنة، ويتسبب هذا النوع من الصداع بآلام قوية نابضة تظهر غالباً في جانب واحد من الرأس، وفي بعض الحالات تظهر في جانبي الرأس، وتترافق هذه الآلام أحياناً مع أعراض مثل الغثيان والحساسية للضوء وتصلّب الرقبة وعدم وضوح الرؤية وضعف التركيز، وحتى الآن لا تزال أسبابه مجهولة بالنسبة للطب.
لكن بعض الدراسات تربط ذلك بالتغيرات التي تطرأ على النواقل العصبية في الدماغ وكذلك على ما يسمى الجهاز الوعائي الثلاثي التوائم «Trigeminovascula system»، المصمم لحماية الدماغ من العوامل الضارة، كما تشير بعض الدراسات إلى أن أسبابه قد ترتبط بالمؤثرات الخارجية كالإرهاق وقلة النوم أو تغيرات الضغط الجوي أو تناول المشروبات الكحولية والمشروبات المنبهة مثل الشاي والقهوة.
أما بالنسبة لعلاج هذا الصداع فتوجد العديد من الأمور التي تساعد على تخفيف حدة نوباته، إذ ينصح عند التعرض للنوبة بأخذ قسط من الراحة في غرفة هادئة ومظلمة، كما يقلل العلاج بالتدليك أيضاً من تواتر نوبات الصداع، ويمكن الاعتماد على الأعشاب الطبية في بعض الحالات لتخفيف حدة نوبات الشقيقة، كما يمكن، وفقاً للأطباء، اللجوء إلى بعض مسكنات الألم مثل « Acetaminophen أو Naproxen » لكن بعد استشارة الطبيب.
وهناك العديد من أنواع الصداع التي تسبب للناس آلاماً منها، الصداع التوتري الذي يصيب المراهقين والبالغين بشكل رئيسي، وسببه الإرهاق والتوتر وتغيير عادات النوم أحياناً، والصداع الناجم عن الجيوب الأنفية «Sinus Headache» والذي يرافقه شعور عميق ومستمر بالألم في عظام الوجنتين، والصداع الناجم عن التغيرات الهرمونية في الجسم، وبعض الأمراض مثل نزلات البرد والإنفلونزا، والصداع العنقودي الذي يسبب آلاماً شديدة تشبه نوباته وأعراضه أحياناً بعض أعراض الصداع النصفي.
ومن أجل الوقاية من نوبات الصداع يجب اتباع نمط حياة صحية وممارسة الرياضة والحصول على غذاء متوازن يحوي كميات مناسبة من الخضار والفواكه الطازجة، والابتعاد عن مصادر التلوث، والنوم لوقت كاف، والتقليل من التعرض للأشعة الضارة الناجمة عن شاشات التلفاز والحواسيب والهواتف.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
إقرار الهيكل التنظيمي للشركة العامة لصناعة الإسمنت ومواد البناء (عمران) شرط تحقيق التوازن السعري النسبي في الأسواق الداخلية.. مقترحات لوجستية ومالية تضعها اللجنة الاقتصادية لتسهيل الصادرات الزراعية أطلق معرض "إبداع" لجمعية حماة للرعاية الاجتماعية.. وزير التجارة الداخلية يفتتح مخبزي محردة ومصياف الآليين ويتفقد مطحنة سلحب الجو بين الصحو والغائم والفرصة مهيأة لهطل الأمطار فوق عدد من المناطق بعد الزلزال.. تأهيل أكثر من ١٥٠ مدرسة وثلاثة عشر مركزاً صحياً وتشييد وإعادة خمسة عشر مشروعاً مائياً في حماة سرقة الكابلات الهاتفية تتسبب بقطع الاتصالات الهاتفية عن 9 آلاف مشترك في مدينة السويداء اختتام بطولة محافظة طرطوس للشطرنج مواجهة إهمال الطفل وسوء معاملته تتطلب جهود مشتركة لتوفير بيئة آمنة وداعمة له ميلان يتجاوز لاتسيو في الكالتشيو ... وتعادل سلبي بلاريس سان جيرمان في الدوري الفرنسي الدوري الممتاز يبتسم لأندية المُقدمة.. ويقف في وجه أندية "القاع"