استغل الأملاك العامة وضمها لمنزله.. مخالفة في وضح النهار بحماة

تشرين – نصار الجرف:

وردت ل”تشرين” شكوى من أهالي حي القصور في مدينة حماة، القاطنين بجانب قسم شرطة حماة الخارجي، مذيلة بعدد من الأسماء وتواقيعهم، يقولون فيها:

كان يوجد في الحي عيادة متنقلة ( كرفانة) خلف قسم الشرطة مباشرة، وتقع في أرض تعود لأملاك الدولة

( أملاك عامة)، وكانت تقدم الخدمات الطبية للأهالي، وهي تقع مقابل منزل ( خ.ع.ل)، وهو متعهد بناء، وكما يقول المشتكون: كان هذا الشخص منزعجاً من وجود هذه العيادة ومن وجود المواطنين المستفيدين منها، وعمل على نقلها” بأي ثمن”، وبالفعل تم ذلك بعد عدة أشهر، وبعد نقلها استفاد هو من الموقع وقام بإنشاء حديقة خاصة به وكراج للسيارة ومحل، وتم تسويرها بسور حديدي إضافة إلى ضم بعض الوجائب القريبة، واستغلال الرصيف أمام بيته وضمه إلى منزله ووضع شاخصات حديدية مثبتة على قواعد إسمنتية، لمنع وقوف سيارات أخرى، وكان ذلك على مرأى مجلس المدينة، ورغم الشكوى والاعتراضات من قبل الأهالي لمجلس المدينة، لم يتم قمع المخالفة ولم يتم تنظيم أي ضبط مخالفة بحقه أو إزالة المخالفة موضوع الشكوى، لذلك تقدموا بشكواهم هذه راجين إيصال صوتهم للمعنيين لإزالة المخالفة واتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة بحق المخالف.

“تشرين” بدورها، نقلت الشكوى إلى رئيس قسم الأشغال في مجلس  مدينة حماة، محمد رجب، فكان رده بأن المجلس اطلع على واقع المخالفة وتم إنذار الشخص المخالف، الذي تعهد بإزالة المخالفة بعد أن أحضرنا الآليات، فتم إعطاؤه مهلة ٤٨ ساعة ليقوم بإزالتها بطريقته دون التكبد بخسائر.

وللعلم، فإن موعد المهلة انتهى يوم أمس الإثنين ٩/١١، والموضوع برسم مجلس المدينة.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
تقرير جديد يرصد ويعترف بنتائج العقوبات الجائرة على سورية.. الإسكوا: عطلت توفير الخدمات الأساسية مصائر الأمم وانقلاب السياسة الرئيس الإيراني يوجه رسائل لرؤساء 40 دولة: سنولي اهتماماً خاصاً لتعميق العلاقات مع دول العالم وخاصة المجاورة من إعلام العدو.. "هآرتس": حزب الله أثبت عبر رسالة "الهدهد 2" قدرته على ضرب أهداف إسرائيلية استراتيجية الدفاع المدني في غزة: 60 شهيداً تم انتشال جثامينهم في تل الهوى والصناعة معظمهم نساء وأطفال علماء يحوّلون سوائل البراكين الخاملة إلى طاقة أنطونوف: دول "ناتو" تعتبر من حقها استخدام القوة تحت ذرائع واهية كـ"نشر الديمقراطية" محفزات جديدة لاستعادة ثروة على مشارف الإنقراض .. "الزراعة" توجه بإنتاج بيوض دودة الحرير وتحسين السلالة مجاناً للمربين الحرارة إلى انخفاض والجو صيفي حار " العقاري" في حلب يستنفر لفتح الحسابات المصرفية...ومديره الشواخ: ضغط كبير وتنظيم سير العمل لإنجاز معاملات المواطنين بأسرع وقت