زهير المحمد
تصل حاجة سورية من الأجهزة النقالة سنوياً ما بين 500 إلى 600 ألف جهاز نقال، ويصل عدد مشتركي النقال في جيمع المحافظات إلى حوالي 12 مليون مشترك و4 ملايين مشترك بخدمات النقال «3G»، وبحسب الإحصاءات المتوافرة لدى وزارة الاتصالات والتقانة وصل عدد مشتركي الهاتف الثابت في جميع المحافظات لنحو 3 ملايين مشترك، في حين وصل عدد مشتركي الـ «ADSL» وبمختلف السرعات لنحو مليون ونصف مليون مشترك.
وبحسب مصادر في وزارة الاتصالات تسببت الحرب الإرهابية الدولية التي تشن على سورية منذ ست سنوات إلى خروج ما يزيد على مليون ونصف مليون مشترك بالهاتف الثابت، وكان عدد المشتركين بالخطوط الثابتة خلال عام 2011 حوالي 4,5 ملايين مشترك وبكثافة سكانية تصل إلى 22 بالمئة. في حين إن عدد مشتركي الانترنت كان 67 ألف مشترك وقد شهدت سنوات الأزمة تزايداً كبيراً بعدد مشتركي الانترنت فخلال عام 2015 – 2016 تم بيع نحو «700» ألف بوابة «ADSL» جديدة بمختلف المحافظات.
وأشارت المصادر إلى أن قانون التصريح عن الأجهزة الخلوية الذي صدر منذ عدة أشهر ضرورة اقتصادية ملحة، إذ دخل إلى الخزينة العامة من تاريخ 1/12/ 2016 ولغاية تاريخه ما قيمته 5 مليارات ليرة بواقع 4 مليارات ليرة عن طريق الجمارك ومليار ليرة عن طريق التصريح الإفرادي لتلك الأجهزة.

print