واصلت وحدات الجيش العربي السوري عملياتها المكثفة على مناطق انتشار إرهابيي تنظيمي «داعش» و«جبهة النصرة»، إذ أحبطت وحدة من الجيش هجوماً لإرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» على إحدى النقاط العسكرية في ريف دمشق، وقضت وحدة أخرى على عدد كبير من إرهابيي التنظيم في حيي طريق السد والنازحين في درعا البلد وفي بلدة النعيمة بريف المحافظة، بينما دمرت وحدات من الجيش عربات مدرعة مزودة برشاشات للتنظيم التكفيري وأوقعت قتلى في صفوف إرهابييه في ريف حماة الشمالي، كذلك قضت وحدة من الجيش على مجموعة إرهابية من تنظيم «داعش» الإرهابي التكفيري في ريف حمص الجنوبي الشرقي.
وفي التفاصيل أحبطت وحدات من الجيش العربي السوري هجوماً لإرهابيي «جبهة النصرة» على إحدى النقاط العسكرية في ريف دمشق الغربي.
وذكر مصدر عسكري أن مجموعات إرهابية من تنظيم «جبهة النصرة» هاجمت صباح أمس من اتجاه مغر المير – ظهر الأسود عدداً من النقاط العسكرية على محور سعسع – بيت جن بريف دمشق الغربي، لافتاً إلى أن وحدات الجيش العاملة في المنطقة تصدت للمجموعات الإرهابية وأوقعت العديد من أفرادها بين قتيل ومصاب بينما فر الباقون تاركين عتادهم وأسلحتهم.
وفي درعا دمّرت وحدات من الجيش تحصينات ومقرات لتنظيم «جبهة النصرة» الإرهابي في درعا وريفها، إذ أفاد مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش اشتبكت مع مجموعات إرهابية من تنظيم «جبهة النصرة» في حيي طريق السد والنازحين في درعا البلد وانتهت الاشتباكات بالقضاء على عدد من الإرهابيين وإصابة آخرين وتدمير دشم رشاشات وعربات مزودة برشاشات متنوعة، بينما قضت وحدات من الجيش على عدد من إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» والمجموعات التابعة له في بلدة النعيمة وفي ريف درعا الشرقي وذلك بحسب المصدر العسكري .
أما في ريف حماة فقد نفّذت وحدات من الجيش العاملة في المحافظة عمليات مكثفة على مناطق انتشار إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» والمجموعات التابعة له، إذ أفاد مصدر عسكري بأن العمليات تركزت صباح أمس على مقار ومحاور تسلل المجموعات الإرهابية في صوران وطيبة الإمام والبويضة وشمال معان وتل حوير ووادي حوير وتل بزام وشرق مورك وحلفايا والدحدوح.
وبيّن المصدر أن العمليات أسفرت عن مقتل عدد كبير من الإرهابيين وإصابة آخرين وتدمير عربات مدرعة ومزودة برشاشات متنوعة.
وفي ريف حمص سقط عدد من القتلى والمصابين بين صفوف تنظيم «داعش» الإرهابي خلال عمليات الجيش على تجمعاتهم ومحاور تحركاتهم في ريف حمص الشرقي.
وأفاد مصدر عسكري بأن وحدات من الجيش والقوات الرديفة قصفت صباح أمس تجمعات ومحاور تحرك لإرهابيي «داعش» في منطقة مزارع الزيتون وظهور البرشة ومزرعة راشد وقمة جبل ابن عرصان جنوب فتحة محسة بريف حمص الجنوبي الشرقي.
وبيّن المصدر أن العمليات أوقعت عدداً من إرهابيي التنظيم التكفيري بين قتيل ومصاب ودمرت أسلحة وذخائر كانت بحوزتهم.
في غضون ذلك أصيب 3 أشخاص بجروح باعتداء التنظيمات الإرهابية بقذيفة على حي القيمرية بمدينة دمشق، إذ أفاد مصدر في قيادة شرطة دمشق بأن المجموعات الإرهابية المنتشرة في حي القابون والغوطة الشرقية استهدفت حي القيمرية السكني في المدينة القديمة بقذيفة صاروخية تسببت بإصابة 3 أشخاص بجروح متفاوتة ووقوع أضرار مادية في المكان.
كما أصيبت فتاة بجروح ووقعت أضرار مادية في المنازل والممتلكات باعتداء إرهابيي تنظيم «جبهة النصرة» المدعوم من كيان العدو الإسرائيلي بالقذائف على منازل المواطنين في حي درعا المحطة.
أما في دير الزور فقد استهدف تنظيم «داعش» الإرهابي بأربعة قذائف صاروخية حي الجورة السكني في مدينة دير الزور، تزامناً مع خروج المصلين من الجوامع بعد صلاة الجمعة، إلى أن ماأسفر عن أضرار مادية فقط.

طباعة

عدد القراءات: 1