آخر تحديث: 2020-11-30 21:35:57

أكد أن الشعب السوري حسم أمره بالتصدي للإرهاب خميس لوزير الصناعة البيلاروسي: نتطلع لخطوات عملية للارتقاء بعلاقاتنا الاقتصادية إلى مستوى العلاقات السياسية

التصنيفات: سياسة

دمشق ـ دانية الدوس:
بحث رئيس مجلس الوزراء المهندس عماد خميس مع وزير الصناعة البيلاروسي فيتالي فوفك العلاقات الثنائية بين الجانبين وسبل تطويرها وتعزيزها في مختلف المجالات الاقتصادية.
وأكد خميس تطلعه للقيام بخطوات عملية للارتقاء بالعلاقات الاقتصادية إلى مستوى العلاقات السياسية بين البلدين، ووضع لبنة مهمة للتعاون في مجال الاقتصاد تتضمن تنفيذ مشروعات بشكل مختلف عن السابق، مشيراً إلى أن التعاون مع بيلاروس سيكون استثنائياً يشمل إقامة مشروعات مشتركة تحقق الفائدة للبلدين من خلال تقديم تسهيلات كبيرة للشركات البيلاروسية وعمليتي الاستيراد والتصدير وسيتم تشكيل مجموعات عمل لإعادة تأهيل المعامل المدمرة.
وأعرب المهندس خميس عن تقدير الشعب والحكومة في سورية لمواقف بيلاروس المبدئية تجاه الحرب الإرهابية على سورية، والتي تدعو إلى عدم التدخل في الشؤون الداخلية للدول، معتبراً هذا الموقف نتيجة طبيعية للعلاقات التاريخية العريقة بين البلدين والشعبين الصديقين، موضحاً أن الشعب السوري حسم أمره بالتصدي للإرهاب من خلال الالتفاف حول القيادة والجيش العربي السوري، مشيداً بمواقف الدول الصديقة لسورية في تعزيز صمودها خلال سنوات الحرب الإرهابية في مختلف الصعد.
من جهته أبدى وزير الصناعة البيلاروسي استعداد بلده للتعاون مع سورية في جميع المجالات وخاصة الصحة والأدوية والمواد الغذائية والآليات قائلاً: نتطلع إلى تنفيذ مشروعات في سورية وتم الاتفاق مع الجانب السوري لعقد لجنة مشتركة كل 6 أشهر، كما تم الاتفاق خلال الزيارة على إحداث مصانع لتجميع البضائع البيلاروسية، وبدأنا تصدير بعض المواد الغذائية إلى سورية وتمت مناقشة تأمين احتياجات الشعب السوري من أدوية الأمراض المزمنة، مؤكداً الرغبة بمشاركة بلاده في مرحلة إعادة الإعمار.
وأشار الوزير البيلاروسي إلى اهتمام بلاده باستيراد المنتجات السورية من القطن والفوسفات والمنتجات الزراعية ما يحقق المصلحة المشتركة بتطوير الاقتصادين السوري والبيلاروسي، مقترحاً تقديم التسهيلات للمصانع لتوريد الآليات وإقامة مشروعات مشتركة في سورية من خلال عقود مباشرة وعقود طويلة الأمد.
في سياق متصل وقّع معاون وزير الأشغال العامة والإسكان الدكتور معلا خضر عقداً مع المفوض من شركة /ماز/ البيلاروسية الدكتور قتيبة حسن لتوريد /157/ شاحنة قلاب لزوم عمل الشركات الإنشائية التابعة لوزارة الأشغال العامة والإسكان.
وينص العقد على توريد الآليات الجاهزة للعمل وقطع التبديل وفق المواصفات الفنية المذكورة في شروط العقد.

طباعة

التصنيفات: سياسة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed