آخر تحديث: 2020-11-30 21:19:21

مؤسس الجبهة الأوروبية للتضامن مع سورية: سورية تتعرض لحرب إرهابية مدعومة بوسائل إعلام مأجورة ورخيصة

التصنيفات: سياسة

أكد كارلوس باث مؤسس الجبهة الأوروبية للتضامن مع سورية في إسبانيا أن سورية تتعرض لحرب إرهابية مدعومة بوسائل إعلام مأجورة ورخيصة قامت بتضليل الحقائق ونشر الأكاذيب.
ونقلت «سانا» عن باث قوله في مقابلة مع صحيفة «لاغاثيتا» الإسبانية: إن الحرب الإرهابية التي تتعرض لها سورية تم تصنيعها على يد تنظيمات إرهابية قادمة من الخارج مدعومة بوسائل إعلام مأجورة ورخيصة قامت بتشويه الحقائق وتلفيق الأكاذيب، مشيراً إلى أنه مع بداية الحرب على سورية كان يمكن تفهم جهل ما تتعرض له ولكن الآن وبعد مضي سنوات من تلك الحرب أصبح من غير المقبول تصديق تلك الوسائل الإعلامية المأجورة.
وفي مقابلة مماثلة قال الصحفي إيفان دي فارغاس: إن اختلاق واستمرار الأزمة في سورية نقطة التقاء مصالح عدد من اللاعبين الإقليميين والدوليين بمن فيهم الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا والسعودية وقطر وتركيا، حيث أوجدت الولايات المتحدة تنظيم «داعش» بمساعدة المال العربي واللوجستية التركية، مضيفاً: إن السعودية تريد «إنهاء» نموذج الدولة العلمانية في سورية من أجل تصدير وزرع فكرها الوهابي.

طباعة

التصنيفات: سياسة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed