آخر تحديث: 2020-11-30 21:35:57

أبناء جاليتينا في بلغاريا وكوبا يتظاهرون غضباً واستنكاراً للعدوان الأمريكي على الأراضي السورية

التصنيفات: سياسة

نظّمت الجالية السورية في بلغاريا والاتحاد الوطني لطلبة سورية – فرع بلغاريا تظاهرة أمام سفارة الولايات المتحدة الأمريكية في العاصمة البلغارية صوفيا تنديداً واستنكاراً للعدوان الأمريكي على سورية.
ورفع المتظاهرون الأعلام السورية والروسية والصينية والبلغارية وشعارات تندد بالعدوان منها «ارفعوا أيديكم عن سورية» و«أميركا الدولة الإرهابية الأولى في العالم» و«أوقفوا دعمكم للإرهاب والإرهابيين».
كما عبّر الطلبة السوريون الدارسون في الجامعات الكوبية وأبناء الجالية السورية في كوبا عن غضبهم واستنكارهم الشديدين للعدوان الأمريكي السافر على سورية.
بدوره أكد عاطف مغاوري نائب رئيس حزب التجمع الوحدوي التقدمي خلال زيارة مقر البعثة القنصلية السورية في القاهرة أمس ضمن وفد مؤلف من عدة أحزاب وشخصيات مصرية أن صمود الشعب السوري في وجه العدوان الأمريكي المستمر منذ سنوات أفشل المخطط التقسيمي لدول المنطقة، مشيراً إلى أن سورية تتعرض لحرب إرهابية يشارك فيها مرتزقة جاؤوا من عشرات الدول لتحقيق المخطط الصهيوني – الأمريكي في المنطقة.
كما أوضح حسن ترك رئيس حزب الاتحاد الديمقراطي أن الشعب السوري يدرك حجم المؤامرات، من جهته شدّد خالد فؤاد رئيس حزب الشعب الديمقراطي على وقوف الشعب المصري إلى جانب الشعب السوري في مواجهة الحرب الإرهابية التي يتعرض لها، لافتاً إلى أن المؤامرة على سورية تستهدف حضارتها واستقلالها.
من جهته أكد محمد شتا عضو حزب التجمع الوحدوي التقدمي أن معركة سورية هي معركة مصر، مجدداً الوقوف إلى جانب الجيش العربي السوري خلال تصديه للإرهاب.
في السياق ذاته أكد القيادي في حزب التجمع نبيل عتريس أن أي محاولة لاختراق سورية هي محاولة لاختراق مصر، مؤكداً تضامن الشعب المصري مع الشعب السوري ووقوفه إلى جانبه خلال الأزمة التي تمر بها سورية.
بدورها قالت ماجدة عبد البديع ممثلة الاتحاد النسائي التقدمي في حزب التجمع: جميعاً ندين العدوان الأمريكي الغاشم على سورية.
إلى ذلك أكد الدكتور رياض سنيح القائم بأعمال البعثة القنصلية السورية في القاهرة أن الإرهاب واحد ليست له هوية أو دين أو وطن.
وكان الدكتور رفعت السيد أحمد رئيس مركز يافا للدراسات الاستراتيجية قد زار مقر البعثة في القاهرة والتقى رئيسها رياض سنيح في الثالث من الشهر الجاري.
وأكد السيد أحمد موقفه الثابت الداعم لسورية، موضحاً أن صمود سورية جعل جهود المخلصين لها أقل صعوبة في الدفاع عنها في وجه البترودولار والوهابية التي تسيطر بالمال على جزء مهم من وسائل الإعلام والنخب.

طباعة

التصنيفات: سياسة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed