انتقد المقرر الخاص للأمم المتحدة حول الأراضي الفلسطينية المحتلة مايكل لينك بشدة انتهاكات حقوق الإنسان التي يرتكبها كيان الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين.
ونقلت «سانا» عن لينك تأكيده في تقرير قدمه لمجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة خلال جلسته في جنيف والمعروفة على أجندته بالبند السابع أن سياسات كيان الاحتلال الإسرائيلي بحق الفلسطينيين تتسم بإذلال إنسانيتهم، منتقداً تكثيف سلطات الاحتلال حملات القمع ضد ناشطي حقوق الإنسان.
من جانبها جددت الولايات المتحدة انحيازها لكيان الاحتلال الإسرائيلي وانتقدت «خارجيتها» من جديد مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة وتوعدت بالتصويت ضد أي قرار يصدر عنه ضد «إسرائيل».
وكان وزير الخارجية الأمريكي ريكس تيلرسون هدد علناً بالانسحاب من مجلس حقوق الإنسان بمزاعم وجود بند منحاز ضد «إسرائيل» على أجندته.

print