• ماذا يعني أن ننتقل من الحياة الورقية إلى الحياة الرقمية؟
• كيف تتشكل العادات والأعراف في نماذج التواصل الجديدة؟
• هل يمكننا التدخل في صياغة أنماط الحياة الرقمية؟
• لماذا تغيب الدراسات والأبحاث الاجتماعية عن تحليل التغيرات الجديدة؟

حياتنا أوراق
كتب أحدهم عن صور الحياة التي نعيشها أنها عبارة عن ورق في ورق وقال:
«شهادة الميلاد.. ورقـــــة، شهادة النجاح.. ورقــــــة، شهادة التخرج .. ورقـــــة، عقد الزواج .. ورقــــــــة، جواز السفر.. ورقــــــــة، الدعوة للمناسبات.. ورقــة.
وتتوالى الأوراق… فالدنيا كلها.. أوراق تطويها الأيام.. وتمزقها.. ثم ترميها»
هذا الرأي كان يمثل الجميع قبل ثورة المعلومات، وبشكل خاص قبل تطبيق نظم المعلومات والأتمتة، حيث بدأت الأوراق مرحلة الرحيل لتحل محلها النماذج الإلكترونية، وتسحب البساط شيئاً فشيئاً من تحت أقدام الورق، فتكون الثبوتيات الرقمية غير المحسوسة بديلاً للثبوتيات الورقية.
التواصل الرقمي
كتبت «هالة» على صفحتها على الـ«فيسبوك»:
بفضل تعدد وسائل التواصل والاتصالات التقنية الحديثة والحديثة جداً تم القضاء على التواصل الإنساني… صدق من قال: الحضارة تفني أهلها.
وكتبت «ولاء» على صفحتها أيضاً:
أضحت حياتي زيفاً حقيقياً.
كنت في السابق أسهر الليالي وأنا أقرأ الكتب وأتصفح المجلات وأرتب موادي كيفما أشاء.. لم يكن لمواقع التواصل هذا الحضور في حياتي.
اليوم بتّ أشبه بروبوت آلي كل ماعليه فعله هو التفاعل بأعجبني أو أحزنني أو أغضبني.
حتى التواصل فقد معناه، كنا سابقاً نزور المرضى ونلتقي الأصدقاء ونتحرق شوقاً لمعرفة الأخبار.. اليوم كل شيء فقد معناه كله مزيف وغير حقيقي حتى مشاعرنا.
أنماط جديدة
خلقت منصات التواصل الاجتماعي مجتمعات جديدة، هي مجتمعات افتراضية لكنها قائمة على شخصيات حقيقية، وهي تظهر كشرائح تتحدد هويتها بناء على سلوكها على صفحات الفيسبوك أو غيرها من شبكات تواصل.. تشير الدراسات إلى تلك الشرائح وفق التصنيفات التالية:
أصحاب الشخصية المنفتحة: يقومون بتحديث نشاطاتهم الاجتماعية غالباً.
أصحاب الشخصيات المغامرة المنفتحة على التجارب: يقومون بنشر مواضيع ثقافية.
الأشخاص الذين ليس لديهم ثقة عالية بأنفسهم: ويقومون بنشر المواضيع الرومنسية، والسبب في ذلك هو أن هؤلاء الأشخاص يخافون كثيراً أن يخسروا الحبيب أوالشريك، ولهؤلاء أصدقاء أكثر من الآخرين على الفيسبوك.
الأشخاص الذين ينشرون عن إنجازاتهم، والحمية الغذائية والتمارين الرياضية الخاصة بهم: وهم ذوو شخصية نرجسية، الذين يحصلون على العديد من الإعجابات، وبذلك تعزز نرجسيتهم.
الأشخاص المنغلقون: ينشرون صوراً أقل وتحديثات أقل.
الأشخاص المبدعون وذوو الحس الفني: ينشرون منشورات وكتابات أكثر من الآخرين.
الأشخاص العصبيون: يميلون لنشر الصور ذات الجودة العالية، وتحديث أقل للحالة والنشاطات الاجتماعية.
طقوس التواصل الرقمي
في العالم الرقمي تختفي عادات لتحل محلها عادات جديدة، انسجاماً مع النماذج التي تفرضها منصات التواصل المختلفة، التي تشكّل مجتمعات صغيرة لها قوانينها وأعرافها المتميزة.
وإذا حاولنا أن نستكشف بعض تلك العادات، نذكر على سبيل المثال سعي البعض للحصول على كم كبير من الأصدقاء في الصفحات الشخصية من دون مبرر، وسعي لجمع أكبر عدد ممكن من الإعجابات والتعليقات، حتى لو كانت خالية من أي قيمة.
هناك من يسجل عتباً على أصدقائه لأنهم لايعلقون على كتاباته، أو لايسجلون إعجاباً بها.
وهناك من يشعر أنه مدين للبعض في عدد الإعجابات والتعليقات، فيعمل دائماً على سداد الدين ليس إلا.
وهكذا تتشكل شيئاً فشيئاً الأعراف الجديدة… أعراف الحياة الرقمية، من دون أن نتدخل.

إجابات
• عندما ننتقل من الحياة الورقية إلى الحياة الرقمية، تتبدل العلاقات ويتغير السلوك وتولد أعراف جديدة.
• تتشكل العادات والأعراف في نماذج التواصل الجديدة عبر تراكم الممارسات وبلا ضوابط.
• يمكننا التدخل في صياغة أنماط الحياة الرقمية عندما نقوم بتحليلها.
• تغيب الدراسات والأبحاث الاجتماعية عن تحليل التغيرات الجديدة لأن أحداً لا يشعر بالمسؤولية تجاهها.

print