أعلنت «فيس بوك» عن بدء إطلاق ميزة جديدة تسهل على مستخدمي شبكتها الاجتماعية التواصل مع المسؤولين المحليين في مدنهم، وهي الميزة التي أطلقت عليها اسم «قاعة المدينة».
وأوضحت «فيس بوك» أن الميزة الجديدة تسهل على المستخدمين إيجاد الحسابات الخاصة بالمسؤولين المحليين في مدنهم على الشبكة الاجتماعية، ومن ثم تتيح لهم التواصل مع هؤلاء المسؤولين أو متابعة حساباتهم.
وتعمل الميزة «قاعة المدينة- Town Hall»، عبر إدخال المستخدم لعنوانه الشخصي في محرك بحث خاص داخل الشبكة الاجتماعية، ومن ثم سيظهر له قائمة بحسابات المسؤولين عن المدينة أو المقاطعة أو البلدية الموجودة في العنوان.
ويعتمد البحث في ميزة «قاعة المدينة» التي أطلقتها الشركة في الولايات المتحدة الأمريكية، على وجود صفحة رسمية للمسؤول أو على المعلومات التي قام بإدخالها المسؤول عن مسماه الوظيفي وأتاحها للعامة، وهي الميزة التي تم طرحها وفقا لخطة العمل التي نشرها مارك زوكربيرج، مؤسس فيس بوك، على حسابه الشخصي الشهر الماضي.
ووعدت فيس بوك مستخدمي شبكتها الاجتماعية بأن العناوين التي سيتم إدخالها عبر الميزة الجديدة لن يتم عرضها أو مشاركتها مع أي طرف ثالث أو مع المسؤولين لضمان خصوصيتهم.
وتعليقا على الميزة الجديدة، قال متحدث رسمي باسم فيس بوك «إنها جزء من خطتنا لتعزيز التفاعل الاجتماعي بين المستخدمين. نعتقد أن الميزة ستوفر مساحة خاصة للأشخاص الراغبين في الحديث عن العملية السياسية أو المشاركة فيها».
الواتس يستعيد «الحالة»
تستعد خدمة التراسل الفوري «واتس اب» المملوكة لشركة «فيس بوك» هذا الأسبوع لإطلاق تحديث جديد لتطبيقها لجميع مستخدمي نظام تشغيل الأجهزة المحمولة أندرويد مهمته إعادة ميزة الحالة النصية، وذلك بعد تلقيها الكثير من الانتقادات لاستعاضتها عن الحالة النصية بميزة تشبه قصص «سناب شات».
وسيتاح لمستخدمي نظام (آي أو إس) استعادة الميزة قريباً، والتي كانت واتس آب أزالتها منتصف شباط الماضي واستعاضت عنها بميزة مستنسخة من ميزة قصص سناب شات.
وأوضحت «واتس اب» في بيان لها «لقد سمعنا من مستخدمينا أنهم قد فقدوا القدرة على تعيين حالة نصية جديدة في ملفهم الشخصي، لذلك قمنا بدمج هذه الميزة مع ميزة قسم «حول» ضمن إعدادات ملفهم الشخصي، بحيث تظهر الحالة الآن بجوار أسماء ملفاتهم الشخصية خلال أي وقت يجري فيه مشاهدة جهات الاتصال من خلال إنشاء دردشة جديدة أو النظر في معلومات المجموعة، ونواصل في الوقت نفسه عملية البناء لميزة الحالة الجديدة التي تمنح الأشخاص المتعة والطرق الجذابة لمشاركة الصور ومقاطع الفيديو والصور المتحركة مع أصدقائهم وعائلاتهم».
حسابات آلية
كشفت دراسة جديدة أن موقع الواتس يضم نحو خمسين مليون حساب آلي، ليبرز إلى السطح مرة أخرى الدور الذي تلعبه مثل هذه الحسابات الآلية على موقع يعاني أصلًا من مشكلات تؤثر في تجربة المستخدمين.
وخلصت الدراسة التي أُجريت من قبل جامعتي ساوث كاليفورنيا وإنديانا ونُشرت نتائجها في الأسبوع الماضي إلى أن تويتر يعج بأكثر من 48 مليون حساب آلي، وهو أكبر بكثير من العدد الذي تتوقعه تويتر نفسها.
وتُعد هذه النسبة ضعف ما أعلنت عنه تويتر سابقاً، إذ ذكرت الشركة في وثائق مالية في عام 2014 أن نسبة الحسابات الآلية مقارنة بعدد المستخدمين النشطين شهرياً تقدر بنحو 8,5%.
وأشار الباحثون إلى أن النسبة المقدرة لعدد الحسابات الآلية والبالغة 15% تعد «تقديراً متحفظاً» نظراً للطبيعة المعقدة لبعض الحسابات الآلية، التي يمكنها أن تُغرد على نحو يجعلها تبدو وكأنها حساب بشري.
يُشار إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي يجري الحديث عن الحسابات الآلية التي يعج بها تويتر، إذ كشفت دراسة أجرتها جامعة شاوث كاليفورنيا في العام الماضي أن 19% من التغريدات المتعلقة بالانتخابات الرئاسية الأميركية كانت خلال فترة الدراسة من حسابات آلية.
«Uptime» جديد «يوتيوب»
خلال الأسبوع الماضي، أطلقت شركة يوتيوب تطبيق «Uptime» الذي يتيح للمستخدم مشاهدة مقاطع الفيديو مع أصدقائه وذلك لأجهزة «آي أو إس» حالياً.
ويوفر التطبيق للمستخدم تجربة تشعره انه مختلف جداً عن تجربة يوتيوب القياسية، وهو يعد مثالياً للمستخدمين الساعين إلى جعل تجربة مقاطع الفيديو أكثر اجتماعية.
و يتسم التطبيق بتصميم حيوي، ويتضمن ميزات «رد فعل» مستوحاة من خدمات البث المباشر كإضافة رمز تعبيري مثل وجه مبتسم أو مندهش أو غاضب وغيرها من الرموز التعبيرية، بحيث يجري عرض ردود الفعل هذه لأي شخص يشاهد الفيديو، حتى لو قاموا بمشاهدته في وقت لاحق، كما تطفو صورة الحساب الشخصي للمستخدم وتتحرك عبر الشاشة عند مشاهدة المقطع.
ويمكن للمستخدم أيضاً الضغط على الشاشة من أجل ترك أثر متألق على مقطع الفيديو المحدد، بحيث يظهر هذا الأثر للصديق الذي يشاهد الفيديو في الوقت نفسه مع المستخدم.
كما أعلنت منصة مشاركة مقاطع الفيديو عن نيتها إنهاء محررها للتعليقات التوضيحية مطلع أيار القادم، ما سيغلق الطريق أمام مستخدمي المنصة لإضافة تعليقات توضيحية جديدة أو تعديل التعليقات التوضيحية الحالية عبر هذه الأداة. ويتيح المحرر للمستخدمين وضع تعليقات نصية توضيحية تعمل مع أجهزة سطح المكتب ضمن مقاطع فيديوهات يوتيوب.
ومن خلال ميزة التعليقات التوضيحية، سعت يوتيوب لمنح مقاطع الفيديو بعداً آخر، إلا أن ذلك أشاع انطباعا بأنها «دقة قديمة»، إلى جانب عدم توافقها مع الأجهزة المحمولة في وقت تتحدث فيه العديد من شركات التكنولوجيا عن توجهها لتوفير خدماتها للأجهزة المحمولة بالدرجة الأولى.

print