تعاون بين “الزراعة” وشبكة الآغا خان للتنمية لتحديد أولويات العمل

تشرين

بحث وزير الزراعة المهندس محمد حسان قطنا اليوم مع الممثل المقيم لشبكة الآغا خان للتنمية في سورية غضفان عجوب المشاريع المنفذة والقائمة بين الجانبين وتطوير التعاون وتحديد الأولويات في المرحلة القادمة.

ولفت الوزير إلى ضرورة التركيز على المشاريع التنموية التي تحقق الاستدامة وتساهم في تحسين معيشة الأسر الريفية، وتنمية المراعي والثروة الحيوانية في البادية، والاهتمام بمشروع إكثار وزارعة النخيل وإنتاج الغراس عن طريق إكثار النسج، لافتاً إلى أهمية العمل الجماعي وتشكيل وحدات للمكننة الزراعية تقدم الخدمات للفلاحين.

وأشار الوزير إلى تطوير التعاون مع المنظمات، قائلاً: نحن مع أي مشروع يخفض من فواقد الإنتاج ويسهل وصول المنتج من الفلاح إلى المستهلك بجودة وتسعير أفضل وتكلفة أقل، ويساعد الفلاحين على تحسين دخلهم.

وأثنى عجوب على التعاون القائم بين وزارة الزراعة والشبكة في دعم الريف السوري مؤكداً على ضرورة تحديد الأولويات للمرحلة القادمة.

وتم خلال الاجتماع مناقشة خطة التعاون والمشاريع المقترح تنفيذها هذا العام.

حضر الاجتماع مدير عام الهيئة العامة للبحوث العلمية الزراعية ومدير عام هيئة تنمية البادية ومديرة التخطيط والتعاون الدولي في الوزارة ومدير إدارة بحوث الموارد الطبيعية.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
عمل جراحي نوعي في مشفى الباسل بطرطوس.. نجاح استئصال كتلة ورمية من الدماغ لفتاة بعمر ١٤ عاماً «صحة الحسكة» تتسلم شحنة جديدة من الأدوية "الزراعة" تعتمد أربعة أصناف جديدة من التفاح وتدعو للتشارك مع القطاع الخاص لإنتاج البذور رئاسة مجلس الوزراء توافق على مجموعة من توصيات اللجنة الاقتصادية المرتبطة بتقديم وتحسين واقع الخدمات في عدد من القطاعات بقيمة تجاوزت تريليون ليرة.. 28 مليون مطالبة مالية عبر منظومة الشركة السورية للمدفوعات الإلكترونية أميركا تعود إلى مسار «اليوم التالي» بمقايضة ابتزازية.. و«كنيست» الكيان يصوّت ضد الدولة الفلسطينية.. المنطقة مازالت نهباً لمستويات عالية المخاطر مع استمرار التصعيد شهادتا تقدير حصاد المركز الوطني للمتميزين في المسابقة العالمية للنمذجة الرياضية للفرق البطل عمر الشحادة يتوج بذهبية غرب آسيا للجودو في عمّان... وطموحه الذهب في آسيا مسؤول دولي: أكثر من ألف اعتداء إسرائيلي على المنشآت الصحية في قطاع غزة برسم وزارة التربية.. إلى متى ينتظر مدرسو خارج الملاك ليقبضوا ثمن ساعات تدريسهم.. وشهر ونصف الشهر فقط تفصلنا عن بدء عام دراسي جديد؟