المشوار الفني لسنديانة الدراما منى واصف في ملتقى الإبداع- فيديو

أخذت الفنانة القديرة منى واصف طلاب المعهد العالي للفنون المسرحية في رحلة شيقة عبر محطات مشوارها الفني الغني بالإنجازات والممتد على مدى أكثر من 60 عاماً من خلال ملتقى الإبداع الذي أقيم في المعهد.

 

الحوار الذي أداره الناقد سعد القاسم على خشبة مسرح سعد الله ونوس في المعهد جاء حميمياً ومحملاً بالكثير من الذكريات الوجدانية والمعلومات الفنية المهمة التي نقلت للطلاب خلاصة التجربة الإبداعية لسنديانة الدراما السورية.

وبدأت الفنانة واصف حديثها عن بداياتها في المسرح العسكري عام 1960 والعروض التي قدمتها فيه وتعرفها على زوجها المخرج الراحل محمد شاهين إضافة للأسماء المهمة في الفن السوري أمثال الراحلين رفيق الصبان ويوسف حنا وهاني الروماني وغيرهم وانتسابها للمسرح القومي في عام 1966 كما تطرقت صاحبة شخصية منيرة في أسعد الوراق لبداياتها في التلفزيون والسينما وحصولها على دور هند في فيلم الرسالة للراحل مصطفى العقاد عام 1975 الذي شكل نقلة نوعية لها في مشوارها الفني على صعيد الشهرة العربية وساعدها على زيادة ثقتها بقدراتها وكان نقطة تحول في كل الأدوار التي لعبتها لاحقاً.

وأظهرت الفنانة واصف حبها الكبير لأبي الفنون وشغفها فيه ومدى اجتهادها ودأبها لتكون دائماً في الصدارة من خلال تكريس حياتها لمهنتها التي اختارتها وأعطتها أجمل سنوات عمرها وما زالت تعيش تفاصيلها حتى الآن بكثير من الحب.

طلاب المعهد الذين غص بهم المسرح طرحوا على الفنانة واصف العديد من الأسئلة حيث نصحتهم في معرض إجاباتها بعدم استعجال الشهرة والمثابرة والاجتهاد حتى يصلوا لتحقيق طموحاتهم في عالم الفن مؤكدة أن أسلوبها في التعاطي مع الفن قائم على مبدأين تلافي النشوة الزائدة من النجاح وعدم الخوف من الفشل.

ووجدت أم جبل في مسلسل الهيبة أن حوارها مع الطلاب والشباب يعيد لها حيويتها ويجدد نشاطها وحماسها وشغفها بالفن لأنهم يعطون الأمل بالمستقبل لافتة إلى أن تلمسها لمحبة الناس يقويها ويعطيها الدافع للمزيد من العطاء.

وزيرة الثقافة الدكتورة لبانة مشوح التي حضرت الحوار اعتبرت أن ملتقى الإبداع الذي تقيمه ادارة معهد الفنون المسرحية خطوة مهمة تسجل في تاريخ هذه المؤسسة الأكاديمية ولا سيما أنه افتتح جلساته مع الفنانة منى التي كانت خياراً صائباً من شأنه مساعدة الطلاب على تلمس طريقهم نحو النجومية دون ان يصابوا بالغرور او اليأس من الفشل.

من جهته الدكتور تامر العربيد عميد المعهد أشار إلى أن ملتقى الإبداع جاء انطلاقا من كون معهد الفنون المسرحية مؤسسة بحثية إبداعية يسعى إلى تقديم خلاصة تجارب المبدعين لطلابه ليتعلموا منها بما يتوافق مع تاريخه ومسيرته منذ التأسيس مع جيل المبدعين من اساتذة المسرح.

وأوضح الناقد القاسم أن ملتقى الابداع هو جزء من العملية التعليمية في المعهد ويقدم فرصة للطلاب للاستفادة من تجارب المبدعين السوريين مبيناً أن الفنانة منى مرتبطة بذاكرة ووجدان اجيال عديدة من السوريين بما تحمله من قيمة كبيرة.

تلا الحوار تكريم الفنانة القديرة منى واصف من خلال تقديم درع المعهد لها.

قد يعجبك ايضا
آخر الأخبار
مباحثات سورية ـ عمانية لتعزيز العلاقات الثنائية في المجال الاقتصادي الرئيس الأسد يلتقي مجموعة من المفكّرين والأكاديميين والكتّاب البعثيين حزب الاتحاد الاشتراكي العربي يحتفل بالذكرى السادسة والستين لقيام الوحدة.. القدسي: نؤمن بالوحدة رغم كل الصعوبات مجلس الشعب يقر مشروع قانون إحداث الشركة العامة للصناعات النسيجية بتنسيق من وزارة الشؤون الاجتماعية ...توحيد جهود العمل الخيري خلال شهر رمضان المبارك العدوان على أبواب ختام شهر خامس والسؤال نفسه لا يزال قائماً حول احتواء توسع جبهة غزة إقليمياً.. كيف تجهّز واشنطن الكيان الإسرائيلي لاحتمالات حرب متعددة الجبهات؟ أميركا والإبادة ومجلس الأمن وزير المالية يبحث مع وفد برلماني ليبي أهمية الحفاظ على الشركات الليبية - السورية المشتركة وإعادة تفعيلها وتقويتها لمصلحة البلدين مذكرتا تفاهم بين وزارة التربية وغرفتي تجارة حلب وحماة لتعزيز التعليم المهني بعضها يشكل خطراً... 125 عقاراً جديداً في حمص سيتم هدمها