فوز طالبتين سوريتين بمسابقة فنية إقليمية حول الوقاية من كورونا

كرمت وزارة التربية ومنظمة الصحة العالمية طالبتين فائزتين بمسابقة (كوفيد 19 وقاية أنفسنا ومجتمعنا) والتي استهدفت طلاب مدارس بين عمر الـ 8 والـ 18عاماً بهدف إذكاء الوعي عبر أعمال فنية بطرق التصدي لفيروس كورونا ودور كل فرد بهذا الخصوص من الأطفال إلى عائلاتهم وأصدقائهم.

ووفق نتائج المسابقة التي تزامن إعلانها مع يوم الصحة العالمي الذي يصادف السابع من نيسان من كل عام فازت الطالبتان سيدرا عبد الرزاق الريس وهدى خالد خالد حيث منحتا شهادات تقدير وجوائز كما كرمت أعمال عشرة طلاب آخرين لتميز رسوماتهم في التعبير عن موضوع الوقاية من فيروس كورونا.

وفي تصريح صحفي لفت معاون وزير التربية الدكتور عبد الحكيم الحماد إلى أهمية المسابقة في نشر التوعية بين طلاب المدارس حول جائحة (كوفيد 19) وتعريفهم بكيفية الوقاية منها بصورة بصرية تحاكي فئتهم العمرية.

والمسابقة جزء من فعالية على المستوى الإقليمي شارك فيها نحو 1500 طالب منهم 92 من سورية وفاز على المستوى الإقليمي 33 مشاركاً بينهم طالبتان سوريتان وفق ممثل منظمة الصحة العالمية في سورية الدكتورة اكجمال مختوموفا التي أكدت أهمية توعية الأطفال لكونهم الأساس لبناء مستقبل آمن وصحي.

ورأت مديرة الصحة المدرسية بوزارة التربية الدكتورة هتون الطواشي أن رسومات الطلاب المشاركين في المسابقة عكست مستوى الوعي الصحي لديهم لافتة إلى أن الوزارة تعزز من خلال برامج التثقيف الصحي والمنهج الصحي التوعية الصحية في المدارس ولا سيما الوقاية من جائحة كوفيد 19 فيما اعتبر موجه التربية الفنية في مديرية تربية دمشق موفق مخول أن تكريم طلاب سورية وفوز عدد منهم بالمسابقة دليل على أنهم يمتلكون قدرات إبداعية متميزة.

“سانا”

قد يعجبك ايضا