شرطة الكابيتول تكشف مخططاً لاقتحام الكونغرس يوم غد

أعلنت شرطة الكونغرس الأمريكي اليوم الكشف عن مؤامرة لمجموعة مسلحة بهدف اقتحام مبنى الكونغرس الأميركي يوم غد والذي يصادف ذكرى تنصيب الرئيس الأمريكي وهو التاريخ الذي كان معمولاً به حتى العام 1933.

وقالت شرطة الكابيتول في بيان نقلته «اسوشيتد برس»: «توفرت لدينا معلومات استخباراتية تكشف عن مؤامرة محتملة لاقتحام الكونغرس من قبل مجموعة مسلحة والمقررة يوم غد الرابع من آذار»، من دون أن يحدد هوية هذه المجموعة.

وأضاف البيان: إن مجموعات مسلحة قد تستغل التجمعات العامة سواء المنظمة بشكل رسمي أو العفوية للقيام بأعمال عنف وإن تصورات عناصر هذه المجموعات عن تزوير الانتخابات الرئاسية ونظريات المؤامرة الأخرى المرتبطة بالانتقال الرئاسي مستمرة وتساهم في التعبئة للعنف من دون سابق إنذار.

ويصادف الرابع من آذار اللاحق للانتخابات الرئاسية الأمريكية موعد التنصيب الرئاسي وكان معمولاً به حتى العام 1933 قبل أن يتغير تاريخ تنصيب رئيس الولايات المتحدة إلى 20 كانون الثاني.

ومنذ إعلان نتائج الإنتخابات الأمريكية وهزيمة دونالد ترامب أمام منافسه جو بايدن زعم بعض أنصار ترامب أن الأخير سيعود إلى البيت الأبيض في الرابع من آذار.

وأعلنت شرطة الكابيتول في وقت سابق اليوم أنها عززت إجراءاتها الأمنية وسط مخاوف متزايدة من حدوث هجوم مماثل لأحداث اقتحام أنصار ترامب بتحريض منه الكونغرس في السادس من كانون الثاني الماضي.

قد يعجبك ايضا