فنزويلا تكتشف جاسوساً يعمل لحساب كولومبيا وتحذر من محاولات أمريكية ضد وحدة أراضيها

أعلنت فنزويلا اكتشاف جاسوس يعمل لحساب كولومبيا مجددة التحذير من محاولات المخابرات المركزية الأمريكية الـ «سي اي ايه» باستهداف وحدة أراضيها وسيادتها.

واستنكر وزير الدفاع الفنزويلي فلاديمير بادرينو كما نقلت قناة «تيليسور» التي تبث من كراكاس، محاولة كولومبيا الجديدة انتهاك سيادة بلاده من خلال تجنيدها الكابتن رونالد ماريرو للحصول على معلومات حساسة حول المقاتلة متعددة المهام /سو 30 ام كيه 2/ المصممة لتدمير الأهداف الجوية والبرية والسطحية باستخدام أسلحة جوية موجهة وغير موجهة، لافتاً إلى أن إدارة الرئيس الكولومبي إيفان دوكي كانت وراء عدة محاولات للاغتيال والتخريب والتجسس في فنزويلا.

وأشار بادرينو إلى أن وكالة المخابرات المركزية الأمريكية «سي آي إيه» متورطة في الهجمات ضد فنزويلا مؤكداً أن أي محاولة لانتهاك وحدة أراضي فنزويلا سيكون لها رد قوي.

وكشفت قناة «تيليسور» عن أن المخابرات الكولومبية اتصلت حتى الآن بأكثر من 538 من أفراد الجيش الفنزويلي للحصول على معلومات تسمح بالتخريب وتعطيل العديد من أنظمة الأسلحة التي تستخدمها فنزويلا للدفاع عن نفسها.

«سانا»

قد يعجبك ايضا