آخر تحديث: 2020-11-26 06:00:04

الاحتلال الإسرائيلي يصعّد من انتهاكاته بحق الأسرى الفلسطينيين

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

تواصل سلطات الاحتلال الإسرائيلي انتهاكاتها التعسفية بحق الأسرى الفلسطينيين في معتقلاتها ضاربة بعرض الحائط القانون الدولي الإنساني وكل المناشدات الداعية لإطلاق سراح الأسير ماهر الأخرس بعدما دخل يومه الـ 80 على التوالي في الإضراب عن الطعام.
وفيما تستمر سلطات الاحتلال باعتقال الأسير الأخرس دون أي تهمة أو مسوغ قانوني رغم تردي وضعه الصحي الذي بات يهدد حياته ناشدت فصائل العمل الوطني الفلسطيني في جنين بالضفة الغربية اليوم الضمائر الإنسانية كافة إلى التحرك الفعلي والجاد من أجل نصرته حسبما أوردته وكالة وفا الفلسطينية.
الفصائل دعت الفلسطينيين في كل أماكن وجودهم إلى التحرك الجاد من أجل مساندة الأخرس والضغط على الاحتلال لوقف ممارساته اللاإنسانية بحقه وإطلاق سراحه فوراً بعد التراجع الكبير في صحته جراء إضرابه المتواصل عن الطعام منذ 80 يوماً وذلك بتكثيف وقفات التضامن معه وكل الأسرى في معتقلات الاحتلال.
وفي ظل تلك الدعوات شهدت مدينة الخليل بالضفة الغربية اليوم وقفة تضامنية نظمتها”لجنة الدفاع عن الخليل”دعما للأسرى الفلسطينيين في معتقلات الاحتلال الإسرائيلى ولاسيما الأسير الأخرس حيث طالب المشاركون فيها المؤسسات الدولية الإنسانية والحقوقية بالتدخل العاجل لإنقاذ حياته.
مدينة طولكرم شهدت أيضا وقفة تضامنية دعما للأسرى الفلسطينيين في معتقلات الاحتلال إكراما لروح الشهيد سمير حميدي الذى تحتجزه سلطات الاحتلال منذ تسعة أيام طالب المشاركون فيها من أمام مكتب الصليب الأحمر في طولكرم المنظمات الدولية الإنسانية والحقوقية بالتدخل العاجل لإنقاذ حياة الأسير الأخرس والضغط على الاحتلال للإفراج عن جثمان الشهيد حميدي مؤكدين أن احتجازه يعد مخالفة لكل القوانين والأعراف الدولية واتفاقية جنيف.
ورافق الوقفات التضامنية وقفات احتجاجية كالتي نظمتها هيئة شؤون الأسرى والمحررين أمس في مدينة البيرة بالضفة الغربية وشارك فيها عشرات الفلسطينيين احتجاجا على جرائم الاحتلال الإسرائيلي المتواصلة بحق الأسرى الفلسطينيين.
وتأتي الجرائم ضد الإنسانية التي تنتهجها سلطات الاحتلال بحق الأسرى الفلسطينيين وسط صمت دولي وعجز منظمات حقوق الإنسان الدولية المعنية أمام المناشدات الشعبية وحتى الرسمية والتي كان آخرها مطالبة رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية أمس المجتمع الدولي بالتدخل العاجل للإفراج عن الأسير الأخرس وجميع الأسرى في معتقلات الاحتلال بينما ناشدت الصحة الفلسطينية اليوم المنظمات الدولية والإنسانية بالتدخل العاجل.
وفي سياق الإجراءات التعسفية اللاإنسانية لم يكن وضع الأسير الأخرس بعيداً عن معاناة باقي رفاقه في معتقلات الاحتلال حيث نقلت وكالة وفا اليوم عن هيئة شؤون الأسرى دعوتها لخطوات تصعيدية تضامنا مع الأسرى عمر خرواط وحاتم القواسمي ووائل الجاغوب الذين عزلهم الاحتلال منذ عدة أشهر بظروف اعتقالية صعبة وقاسية ومنع تواصلهم مع العالم الخارجي.
وستبدأ تلك الخطوات حسب بيان للهيئة غدا بدخول 40 أسيراً إضراباً مفتوحاً عن الطعام في عدة معتقلات ستتبعها دفعات لاحقة بشكل تدريجي.
وتتمادى سلطات الاحتلال الإسرائيلي بممارساتها الوحشية والتنكر لأبسط معاني الإنسانية بحق أبناء الشعب الفلسطيني وما يشجعها على ذلك صمت المنظمات الدولية عن جرائمها.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed