آخر تحديث: 2020-11-24 19:08:02
خبر عاجل
مراسل سانا: اندلاع حريق ضخم ضمن محطة وقود الشام الجديدة على طريق الفيحاء بدمشق وعناصر فوج الإطفاء يعملون على إخماده
خبر عاجل
مراسل سانا: اندلاع حريق ضخم ضمن محطة وقود الشام الجديدة على طريق الفيحاء بدمشق وعناصر فوج الإطفاء يعملون على إخماده

( زراعة اللاذقية) تحصي أضرار المزارعين جراء الحرائق..

التصنيفات: محليات

بيّن مدير زراعة اللاذقية المهندس منذر خير بك أن اللجان المشكلة لتقدير الأضرار التي أصابت الأراضي الزراعية في المحافظة جراء الحرائق الأخيرة بدأت عملها مباشرة فور الانتهاء من إخماد الحرائق، مشيراً إلى أنه تم تشكيل لجان عدة ولجنة مركزية وتنفيذية ومناطقية إضافة للجان مكانية وهي أهم اللجان سوف تقوم بحصر الأضرار للفلاحين وحصر المساحات المتضررة وتم تنظيم استمارات خاصة تبين بدقة كل الأضرار والملاحظات ليتم رفع هذه البيانات للجان الأخرى مع اقتراح الأنواع المناسبة للزراعة.

ولفت خير بك إلى أنه يمكن استبدال الأشجار بأشجار أخرى وتغيير نوع الاستثمار ، مطالباً الوحدات الإرشادية التي استلمت مهامها بالكشف الميداني وحصر الأضرار، ورغم الأضرار الكبيرة من المتوقع إنهاء كافة الأعمال صباح الخميس القادم ليتم عرضها على اللجان المناطقية واللجنة المركزية لإقرار ماجاء بها من معلومات عن الأضرار بناء على قاعدة معلومات عامة عن المحافظة، مضيفاً: سيتم اتخاذ القرارات المناسبة بكيفية الدعم والتعويض للإخوة المزارعين بما حصل من أضرار لأراضيهم وسوف تدرس بعناية والأمل كبير بأن تكون مجزية وبشكل علمي صحيح.
وأكد خير بك أن الهدف أيضاً هو إعادة الأرض بالسرعة الكلية للإنتاج وإعادة الأخ المزارع لدورة الإنتاج كما كان قبل كارثة الحرائق.
وعن موضوع إعادة تحريج الغابات جراء الحرائق، قال خير بك: إن الفنيين هم الذين يحددون طريقة إعادة الغطاء الأخضر للحراج إما بطريقة التجدد الطبيعي اوالاستصلاح بشكل علمي فني وإعادة التشجير، وبكل الأحوال فإن الخطة السنوية تتضمن إعادة تحريج مساحة ألف هكتار، مشيراً إلى ضعف الإمكانات المساحية وقلة عدد المساحين، حيث سيتم اللجوء إلى إدارة وتقنية الاستشعار عن بعد والصور الجوية والكشوف الميدانية لتحديد شدة الحريق لتحديد إما إعادة التشجير أو التجدد الطبيعي أو الاستصلاح.

طباعة

التصنيفات: محليات

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed