آخر تحديث: 2020-11-23 17:26:57

انتهاء ترميم مشفى التوليد في درعا ومزاولة العمل خلال أيام

التصنيفات: آخر الأخبار,محليات

أوضح الدكتور بسام الحريري- مدير الهيئة العامة لمشفى درعا الوطني أن أعمال إعادة تأهيل مشفى التوليد وأمراض النساء في درعا انتهت بالكامل وتجري الآن عملية نقل التجهيزات إليه من قسم التوليد المؤقت الذي تم توظيفه كبديل مؤقت عام 2013 ضمن مبنى الهيئة العامة لمشفى درعا الوطني لتأدية الخدمة المطلوبة بعد خروج مشفى التوليد المذكور من الخدمة وتعرضه لأضرار مختلفة في البناء والتجهيزات.
وذكر الحريري أن وضع مشفى التوليد في الخدمة مجدداً سيتيح إمكانية استقبال جميع الحالات النسائية وإجراء العمليات القيصرية واستئصال الرحم والأورام ومراقبة الحوامل وإجراء الولادات الطبيعية وغيرها، خاصة أن بناء المشفى يتكون من 4 طوابق تضم قسم تصوير أشعة ومخبر تحاليل وعيادات نسائية وإيكو وقسم إسعاف وتنظير عنق رحم وغرفتي مخاض وغرفتي عمليات وغرفة إيكو، ويتوافر فيها 56 سريرا تتوزع بين 44 للإقامة و4 للعناية المشددة و6 للمخاض و2 للعمليات بالتوازي مع وجود سكن للأطباء والمقيمين والقابلات، أي إن المشفى يسمح بالتوسع بخدمات التوليد وأمراض النساء بعد أن كان القسم المؤقت يعاني ضغطاً شديداً في الطلب على خدماته نظراً لصغره، حيث لا يحتوي سوى على غرفة عمليات وغرفتي مخاض و18 سريراً فقط.
وكشف الحريري أنه سيتم السعي لتأمين المزيد من حواضن الأطفال مع بدء استثمار مشفى التوليد، خاصةً أن عددها الآن قليل لا يتجاوز 13 حاضنة، وذلك لتلبية الطلب المتزايد عليها نتيجة العدد الكبير للولادات الطبيعية الذي يصل إلى 40 ولادة يومياً ما بين طبيعية وقيصرية.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,محليات

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed