آخر تحديث: 2020-10-26 10:31:35

ما هو الحل الذي قدمه ماركس لتحرر الإنسانية وارتقائها..؟

التصنيفات: ثقافة وفن

 من المعروف أن المفكر والفيلسوف كارل ماركس لم يكن مثالياً كما كان الفيلسوف فريدريك هيغل لكي يرى أن تحرر الإنسان وارتقائه هي مسألة وعي فحسب ولم يكن رومانسياً على طريقة الفلاسفة الموسوعيين لكي يأخذ بالحل التربوي أو الأخلاقي وإنما دفعته علميته إلى أن يفهم بكثير من التعمق والتأمل أن المسألة المذكورة هي فعل تاريخي نضالي من جهة وتتوقف على تحرير كل البشرية وارتقائها من جهة أخرى، وهذان هما الشرطان الأساسيان اللذان قرن تحقق أفكاره النظرية بهما، ومن حيث إن التشكل التاريخي الطبقي للإنسان كان العامل الأساسي في التشكل غير الإنساني الحقيقي للإنسان الشامل كان يرى ماركس بناء على ذلك أن الوصول إلى الإنسان الحضاري المتحرر أو على الأقل الدفع باتجاهه لن يتأتى إلا بفعل نضالي يستهدف قبل كل شيء إلغاء كافة الشروط المادية التي قادت إلى التشكل الطبقي لكن ذلك لا يحدث بحسب ماركس إلا على أساس طبقي، ويعود السبب في هذا الأمر إلى أن كل اغتراب بشري وكل عبودية للإنسان عبر التاريخ إنما تنشأ كلها من علاقة واحدة بالذات هي علاقة الإنسان العامل بالإنتاج ولذلك فإن تحرر الإنسان من شروط لا إنسانيته بحسب ماركس لا يمكن تحقيقه إلا بتحرر طبقة المنتجين، فالتحرر المذكور هو في حقيقته تحرر الإنسان من علاقته بالإنتاج وهذا يتطلب تحرر كل إنسان مرتبط بهذه العلاقة أي تحرر الطبقة العاملة التي هي وحدها المرتبطة بها.
طباعة

التصنيفات: ثقافة وفن

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed