آخر تحديث: 2020-09-26 02:22:33

خبز المعتمدين لايكفي والأكشاك خاوية

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

يشتكي عدد كبير من أهالي مدينة جبلة من شح مادة الخبز التي تباع في الأكشاك التابعة لفرع المخابز في محافظة اللاذقية، ما يضطر المواطنين إلى شراء الخبز السياحي وتكبّدهم تكاليف مادية باهظة لا قدرة لهم على تحملها يومياً في ظل غلاء المعيشة.
وفي جولة ل(تشرين) على عدد من أكشاك المدينة شاهدنا عدد من الأهالي ينفضون من أمام الكشك الذي لا توجد فيه سوى البائعة، فيما الخبز قد نفد وأشخاص كثيرين لم يحظوا بربطة خبز واحدة.
وقال أحد الأهالي لنا: منذ الساعة ٦ صباحاً أحجز دوراً لي أمام الكشك حتى قبل أن تصل البائعة لأتمكن من شراء الخبز قبل أن ينفد، مضيفاً: عندما تأتي سيارة مخبز جبلة الآلي ويتم تنزيل ربطات الخبز المكدسة إلى الكشك يتدافع الأهالي وبلمح البصر ينفد الخبز.
وعزا الأهالي نفاد الخبز بسرعة، إلى قلة عدد ربطات الخبز التي تصل الى الكشك، مشيرين إلى أنه في السابق كان يصل الخبز إلى الكشك على دفعتين، ومنذ ثلاثة ايام تقريباً لم يتم تنزيل سوى دفعة واحدة من الخبز.
وفي ظل شح كميات الخبز الواصلة إلى الأكشاك، طالب الأهالي بأن يباع ربطتي خبز لكل بطاقة بدلاً من أربع ربطات، مؤكدين أن لا قدرة لهم على شراء الخبز السياحي في ظل عدم تمكنهم من الحصول على الخبز من الأفران العامة أو الخاصة.
بدوره قال مدير فرع المخابز في اللاذقية_ المهندس جورج الياس: سنقوم بتوجيه مخبز جبلة الآلي إلى زيادة كميات الخبز التي تصل إلى الأكشاك يومياً، مع التوجيه لبيع ربطتين من الخبز لكل بطاقة بدلاً من أربع ربطات.
وعزا إلياس تخفيض مخصصات الأكشاك خلال الأيام الثلاثة الأخيرة إلى زيادة الضغط الحاصل على المادة.

طباعة

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed