آخر تحديث: 2020-09-26 02:22:33

إحداث نقاط جديدة لأخذ المسحات في دمشق-اللاذقية-حلب "الصحة": ما جرى في مدينة الجلاء سببه أنّ عدد الراغبين بإجراء المسحات أكثر بكثير من المسحات المتاحة

التصنيفات: آخر الأخبار,أهم الأخبار,الصحة,محليات

بهدف تخفيف الضغط عن المراكز الصحية لتعود إلى تقديم خدمات الرعاية الصحية للمراجعين بسهولة ويسر أحدثت وزارة الصحة نقطة طبية في مدينة الجلاء الرياضية لإجراء المسحات الخاصة بتحليل “بي سي آر” الخاص بتشخيص فيروس كورونا للمسافرين إلى الخارج وبدأت عملها اليوم الخميس.

كما أحدثت في دمشق نقطة طبية في مدينة تشرين الرياضية ستبدأ عملها الأحد الموافق ١٦ آب ونقطة أخرى في صالة الفيحاء الرياضية تبدأ عملها الإثنين الموافق ١٧ آب، لتحلّ هذه النقاط محل المراكزالصحية التي اعتمدت سابقاً لأخذ المسحات.

كما اعتمدت وزارة الصحة نقطتين طبيتين لأخذ المسحات في محافظتي اللاذقية وحلب اعتباراً من الأحد الموافق ١٦ آب لتخفيف أعباء السفر عن المواطنين وهما: مركز التدخل المبكر، خلف مديرية صحة اللاذقية، ومشفى زاهي أزرق بحلب، بناء المخابر منطقة بستان الباشا.

وتوضيحاً لما جرى اليوم في مدينة الجلاء فإن الفرق الطبية تأخذ عدد من المسحات يومياً يتناسب مع طاقة المخابر الاستيعابية لتحليل العينات وإعطاء وثيقة بالنتيجة من أجل السفر ولا سيّما أن هذه المخابر تعمل أيضاً على تحليل عينات للحالات المشتبهة الواردة من المشافي وفرق الترصد ضمن الإمكانيات والمستلزمات المتاحة في ظل الاجراءات الاقتصادية أحادية الجانب المفروضة على سورية والتي تقوّض إمكانيات القطاع الصحي عموماً واستجابته لجائحة كورونا بشكل خاص.

وما حدث اليوم أنّ عدد الراغبين باجراء المسحات والذي توجه الى مدينة الجلاء كان أكبر بكثير من عدد المسحات المتاح أخذها ما تسبب بحدوث فوضى وازدحام ومنع الفرق من القدرة على اتخاذ الاجراءات الوقائية اللازمة لها وللمراجعين.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,أهم الأخبار,الصحة,محليات

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed