آخر تحديث: 2020-10-01 18:54:12

قرى ريف بانياس تشتكي العطش والحل رهن دراسة وتنفيذ محطتي ضخ

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تعاني قرى عديدة في ريف بانياس انقطاع المياه الطويل عنهم وقلة ضخها للمنازل فقد وصل الانقطاع لأكثر من عشرة أيام ما يضطرهم للحصول عليها من الصهاريج الجوالة .
المواطن مسعود من قرية الفروخية في ريف بانياس, يقول : إن معاناتنا مع انقطاع المياه في القرية طويلة, فمنذ أكثر من عشرة أيام لم تصل المياه لمنازلنا ما اضطرنا لشراء المياه من الصهاريج الجوالة, لنملأ بها خزانات منازلنا من دون معرفتنا لمصدر تلك المياه بالإضافة إلى أن هناك البعض من سكان القرية لا يستطيعون شراء صهاريج مياه بشكل يومي، حيث تبلغ تكلفة صهريج المياه 12 ألف ليرة, مضيفا أنه في أغلب الأحيان تصل المياه إلى القرى لمدة ساعة فقط وتتزامن مع انقطاع الكهرباء ما يحرم السكان من تعبئة الخزانات.
مدير عام مؤسسة مياه طرطوس المهندس نزار جبور أكد أن قرى ريف بانياس تروى بالتتابع بحيث يتراوح الدور من 7 أيام إلى عشرة أيام صيفاً وتقوم المؤسسة وكحل استراتيجي للقطاع بتنفيذ خط جر ثالث يمتد من آبار دير البشل مروراً بقرى نعمو الجرد لدعم نهايات مشروع نعمو الجرد ( قطاع الفروخية) وقرية التون المرقب بالإضافة لقرى القطاع الشمالي الغربي لريف القدموس، ويتم تنفيذ هذا المشروع المهم خلال الخطة الخمسية للمؤسسة مع بداية العام الحالي، حيث بدئ العمل بالمرحلة الأولى، وتم الانتهاء من حفر بئرين ارتوازيين بحفارة المؤسسة (المصدر المائي) بغزارة تقارب 300 م3/سا.
وأشار جبور إلى أن دراسة الخط كاملاً جاهزة، وتم إعدادها من قبل طواقم المؤسسة، وسيتم الإعلان عن تنفيذ محطتين مع جزء من الخط لاحقاً.

طباعة

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed