آخر تحديث: 2020-10-01 18:23:05

تأخير في نتائج مسحات شك كورونا والمخبر المركزي غير مكترث.. واطباء يشكون ..! "صحة دمشق": تم تفعيل قرار الزام المشافي الخاصة باستقبال مرضى الحالات الحرجة ..!

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

لا أحد منا يستطيع أن ينكر الجهود الكبيرة التي تقدمها مشافينا والكوادر الطبية في معالجة المرضى بالرغم ماعاناه القطاع الصحي على مدار السنوات العشر الماضية من اعتداءات ممنهجة من قبل التنظيمات الإرهابية، إضافة الى ماتعرض له هذا القطاع من عقوبات اقتصادية جائرة .
ولعل تلك الجهود التي يبذلها قطاع الصحة تضاعفت كثيراً خلال الأشهر الماضية ، و لاسيما في ظل جائحة( كورونا )وفي هذا المكان لابد لنا أن نشير إلى بروز عدد من المشكلات والمعوقات التي بات يعاني منها المواطنون، إضافة إلى العاملين في القطاع الصحي والذين اضطروا إلى إجراء مسوحات للتأكد من إصابتهم بالفيروس أو عدمها المعوقات تكمن في تأخر صدور تلك المسوحات لأيام طويلة .
أحد الأطباء العاملين في مشفى المجتهد والذي فضل عدم ذكر اسمه يقول في شكواه : نتيجة لعملنا الذي يتطلب منا مخالطة المرضى ولاسيما المصابين أو المشتبه بإصابتهم بفيروس (كورونا) اضطررت لإجراء مسحات للتأكد من عدم إصابتي بالفيروس و بالرغم من أنني تقدمت بتلك المسحات منذ أسبوعين ولكن إلى الآن وأنا أنتظر نتائجها ، مطالباً المعنيين في الصحة بضرورة إزالة العقبات غير المبررة في تأخر صدور نتائج تلك المسحات.
ولمعرفة أسباب تأخر نتائج المسحات للمشتبه بإصابتهم بالفيروس تواصلت (تشرين) مع مديرة صحة دمشق- الدكتورة هزار رائف والتي أكدت أن تأخر صدور نتائج المسحات ليس من مسؤولية المديرية وإن وجد تأخر فهو من مسؤولية المخبر المركزي ، مضيفة : في كل مشفى هناك فرق مهمتها إجراء المسوحات وأخذ العينات ونحن مهمتنا نقل تلك العينات للمخبر المركزي .

وفي سياق آخر نفت رائف مايشاع عن عدم استقبال بعض من المشافي للحالات الحرجة كالمشاكل القلبية والحالات التي تستدعي تدخلاً جراحياً فورياً ، لافتة إلى أنه في حال تم رفض أي حالة إسعافية من أي مشفى عام أو خاص على المواطنين التقدم بشكوى إما من خلال الخط الساخن( 195) أو بالتقدم بالشكوى عبر ديوان مديرية الصحة .
ونوهت رائف إلى أن وزارة الصحة فعلت الكتاب رقم 24/ت والذي يلزم المشافي الخاصة على استقبال أي حالة حرجة وتكون الخدمات المقدمة حينها مجانية وعندما تزول الخطورة عن المريض يسأل حينها إن كان يريد الاستمرار بالتعافي بالمشفى الخاص على نفقته أم لا .

طباعة

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed