آخر تحديث: 2020-09-18 13:38:08

«تشرين» في أسواق المزة أصحاب المحال: هناك انخفاض مقبول في أسعار بعض المواد الغذائية وخجول في بعضها.. والعقدة يطمئن: سيلمس المواطن تراجعاً في الأسعار

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

شهدت أسعار عدد من المواد الغذائية خلال الأيام الماضية انخفاضاً خجولاً في أسعارها، في حين نجد أن هناك ارتفاعاً غير مبرر لعدد منها ولاسيما أن صرف الليرة يشهد تحسناً كبيراً في كل يوم. «تشرين» رصدت منذ قليل أسعار عدد من المواد الغذائية ضمن عدد من المحال في منطقة المزة ورأي الباعة في تلك الأسعار.
أبو أحمد وهو صاحب بقالية في المزة(٨٦) قال لنا: هناك انخفاض لابأس به في أسعار المواد الغذائية التي تهم كل المواطنين، وحسب وعود تجار الجملة لنا فإن تلك المواد ستشهد خلال الأيام القادمة انخفاضاً جيداً في أسعار تلك المواد, وذلك مرده انخفاض سعر صرف الدولار وتحسن القيمة الشرائية لليرة السورية ، مضيفاً: وفقاً لفاتورة أسعار اليوم, فجملة كيلو السكر المغلف بـ1135 ليرة، وهذه المادة شهدت انخفاضاً يقارب الـ300 ليرة، في حين وصل سعر كيلو الطحين إلى 1010 ليرات، علماً بأن سعره كان 1110 ليرات، وكيلو البرغل بيع لنا بسعر 1205 ليرات، علماً أننا كنا نشتريه بـ1325 ليرة، أما الأرز فلم يطرأ أي انخفاض على سعره فأرز الريف المصري حسب لنا بسعر 1230 ليرة، في حين بلغ سعر كيلو الأرز نوع شعلان وأبو كاس بـ2630 ليرة، ودبس الرمان عبوة صغيرة بيعت لنا بسعر الجملة بـ1430 ليرة، لتشهد انخفاضاً يقارب الـ150 ليرة، عن السابق وأضاف أبو أحمد: شهدت أنواع من البهارات ارتفاعاً في أسعارها, فظرف البهارات والفلفل50 غراماً كنا نشتريه أمس بسعر 150 ليرة، أما اليوم فسعره 350 ليرة، ولفت إلى أن أسعار جملة الزيت شهدت اليوم انخفاضاً خجولاً في أسعارها يقدر مابين 150 -200 ليرة، فسعر ليتر زيت الريف حسب لنا بـ2835 ليرة، في حين وصل سعر زيت الخير الى 2835 ليرة، بدوره قال لنا علي وهو صاحب محل لبيع المنظفات: إن انخفاض أسعار المنظفات بأنواعها لم يتجاوز الـ10 بالمئة بأحسن تقدير, فكيلو مسحوق الغسيل يباع لنا بالجملة بسعر 1675 ليرة، ونبيعه للزبون بسعر 1800 ليرة، في حين تباع لنا علبة الكلور بسعر 975 ليرة، علماً بأننا كنا نشتريها بسعر 1100 ليرة ، أما معجون الغسيل فانخفض سعر العلبة نحو 200 ليرة ، وأضاف علي : شهدت أسعار المحارم انخفاضاً مقبولاً, فعلبة المحارم نوع (كرزة) كانت تباع لنا بسعر يزيد على الـ2000 ليرة، أما اليوم فجملتها تباع بـ1260 ليرة.
من جهته أشار لنا أبو سمير وهو صاحب بقالية إلى أن أسعار معظم المواد الغذائية شهدت انخفاضاً جيداً في الأسعار وذلك باستثناء (الأكلات الطيبة) للأطفال وبأن حجة بعض التجار الذين يوزعونها لنا بأن معظم المواد الداخلة في تصنيعها من المستوردات ، وأضاف : كما أن هناك مواد غذائية شهدت ارتفاعاً بأسعارها ولاسيما طبق البيض والذي حسب لنا اليوم و بالرغم من أن حبته صغيرة بسعر 3250 ليرة ، في حين أن اللبن ومشتقاته حافظت على أسعارها, إذ يباع سطل اللبن الصغير بسعر 700 ليرة،أما علبة كريمة الجبن فتباع بسعر 2300 ليرة ، وكيلو الحليب المبستر بسعر 1400 ليرة، ولفت أبو سمير إلى أن أسعار جملة المتة انخفضت لنحو 100 ليرة فعلبة المتة 200 غرام جملتها اليوم بـ 1600 ليرة ،والعلبة حجم 150 غراماً جملتها بـ1250 ليرة، أما علبة المتة النصف كيلو بيعت لنا بسعر 3975 ليرة، من جهته ثائر وهو بائع «خضرة» قال لنا: بشكل عام تبقى أسعار الخضر مقبولة إذا ماقارناها مع أسعار المواد الغذائية الأخرى وهناك انخفاض مقبول بأسعار الخضار تجاوز الـ 10 بالمئة مقارنة مع أسعار الأيام الماضية, فسعر جملة كيلو البندورة نوع ممتاز كان اليوم مابين 150-160 ليرة ، والباذنجان جملته 200 ليرة ،والكوسا بـ150 ليرة، والفليفلة بسعر 150-200 ليرة ، وجملة البطاطا بـ150 ليرة، والبصل الفريك بـ200 ليرة، وكيلو الملفوف بـ100 ليرة، واللوبياء بـ400، والفاصولياء بـ800 ليرة، مضيفاً: في حين بقيت أسعار الفواكه مرتفعة نوعاً ما باستثناء انخفاض سعر كيلو الموز الأخضر, إذ باتت جملته بـ700-800 ليرة ، وسعر البطيخ الأحمر بـ150 ليرة والشمام بسعر 175 ليرة ،والكرز مابين 1500-1800 ليرة والتفاح بـ700 ليرة، والمشمش بـ1500 ليرة ،والعنب بـ750 ليرة.
بدوره يشير طارق وهو صاحب محل لبيع فروج البروستد والمشوي إلى أن هناك ارتفاعاً غير مسبوق بأسعار كيلو الفروج، إذ ارتفع سعره اليوم مقارنة مع أسعار أمس بما يقارب الـ200 ليرة، إذ بيع لنا سعر كيلو الفروج بالجملة بـ4400 ليرة ، في حين حسب لنا جملة كيلو شرحات الفروج المخصصة للشاورما بسعر 6400 ليرة ، لافتاً إلى أنه مع هذا الارتفاع بالأسعار اضطر إلى بيع الفروج البروستد بسعر 9300 ليرة، في حين يبيع المشوي بسعر 8900 ليرة ، أما سعر كيلو الشاورما هو 12000 ليرة ، مؤكداً أن ارتفاع أسعار الفروج أثر سلباً في إقبال المواطنين على الشراء بنسبة تجاوزت الـ70 بالمئة..

أبو الفوز وهو صاحب محل لبيع الدخان أكد لنا أن هناك انخفاضاً جيداً بأسعار الدخان الأجنبي تجاوز الـ10 بالمئة ، وفي المقابل هناك ارتفاع كبير وغير مبرر لأسعار الدخان المحلي, فسعر باكية الحمراء الطويلة يباع مابين 750 -800 ليرة، مطالباً المعنيين بضرورة إيجاد حل لأزمة الدخان الوطني التي تجاوزت الـ6 أشهر.
المواطنة ثناء قالت لنا: هناك انخفاض لابأس به في عدد من المواد الغذائية ولكنّ المواطنين يتمنون بأن يشمل ذلك الانخفاض جميع أسعار المواد الأساسية, وهذا الدور يلقى على عاتق وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك والمديريات التابعة لها, فينبغي عليها البدء بخفض أسعار المواد الموجودة في صالاتها، إضافة إلى التشدد في مراقبة الأسواق ووضع تسعيرة مناسبة للمواد ومعاقبة المخالفين.
في حين أمل المواطن محسن في أن يطرأ انخفاض في أسعار الألبان واللحوم والبيض لأن أسعارها لاتجاري مداخيل المواطنين, مستغرباً بالأسعار غير المعقولة لتلك المواد بالرغم من كونها بالمجمل مواد محلية الإنتاج ويتلقى منتجوها دعماً من قبل الجهات الحكومية.
تمام العقدة- مدير الأسعار في وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك أكد أن هناك انخفاضاً تدريجياً في أسعار المواد الغذائية وسوف يلامس المواطن هذا الانخفاض, كما تسعى الوزارة للتواصل مع الفعاليات التجارية والاقتصادية لتكون هناك مبادرات إيجابية مع غرف الصناعة والزراعة بإقامة الأسواق، ففي حديقة تشرين كان للسوق أثر إيجابي كبير بسبب انخفاض الأسعار، كما وجه وزير التجارة الداخلية لجميع صالات (السورية للتجارة ) لبيع جميع أنواع الفواكه بأقل من سعر السوق بـ٣٠%.
وتابع العقدة: تصدر نشرة أسعار في كل يوم وذلك بسبب المتغيرات السعرية لحين استقرار سعر الصرف, فالسوق يحكمه العرض والطلب ونرى أيضاً إقبالاً كبيراً اليوم على الشراء من قبل المواطنين بسبب انخفاض الأسعار وقرب العيد.

طباعة

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed