آخر تحديث: 2020-08-03 11:51:49
شريط الأخبار

القتل بدم بارد ..!!؟

التصنيفات: زوايا وأعمدة,قوس قزح

ليس الفقر الآن .. ولم يكن يوماً سبباً في الجريمة وإلا لكانت سنوات الجوع التي حدثتنا عنها جداتنا شهدت أشنع الجرائم في التاريخ .. بل على العكس فقد كان الفقراء يتقاسمون مخلفات الطعام الذي يجدونه مرمياً هنا وهناك فقط ليبقوا على قيد الحياة .. ولم يكن الظلم كذلك فقد كان أهالي القرى يجتمعون حول المظلوم .. يشدون من عضده ويؤنسون أيامه علماً أن الظالم هنا قد يكون إقطاعياً يملك القرية ببيوتها وماشيتها وأراضيها .. محاصيلها وبهائمها .. وسكانها .. وتاريخ الإقطاع في سورية يسجل الكثير من حالات الطرد والتهجير والعقوبات الجسدية المؤلمة .. ورغم ذلك كان الناس يتحدونه ويلتفون حول المظلوم .. غريب ما يحدث في مجتمعنا .. غريب هذا العنف وهذه القسوة .. غريب تلك الجرأة على الأعراض والأرواح .. والقانون .. غريب أن يقدم مجرمون على قتل أم وأطفالها .. وأن يقوم مجرمان آخران باغتصاب طفلة وخنقها ورميها عارية في غابة وألا يكتشف جثمانها إلا بعد خمسة أيام .. والقاتلان يسرحان ويمرحان وكأن أيديهما لم تقترف الرذيلة والجريمة ..
غريب أن يعثر على صاحب شركة مقتولاً في مكتبه بطلقين ناريين في سوق هو الأكثر ازدحاماً وحركة في مدينة وادعة كطرطوس .. مهما كانت الأسباب هذه جرأة على القانون والأخلاق والموروث الشعبي .. ليس في طرطوس فقط بل في عموم سورية ..
هذا كله يفرض على الأجهزة الأمنية بكل اختصاصاتها البحث عن أسباب بعيدة عن الفقر والجوع والظلم .. صحيح أنها جرائم غير منظمة ما يعني استبعاد وجود عصابات متخصصة تنسق فيما بينها .. وفي هذا ما يؤكد أننا لن نصل إلى ( جائحة ) في الجريمة يصعب السيطرة عليها ..
كثر الحديث مؤخراً عن أصناف ونوعيات جديدة للمواد المخدرة ويبدو أنها متوفرة بكثرة في الأسواق قد تكون هذه الجرائم تمت تحت تأثيرها .. وهنا لا نتحدث عن أسباب مخففة .. بل أؤيد طلب عائلة الطفلة ساندرا على إعدام القتلة في ساحة قرية القلعة في منطقة الدريكيش وأمام أهالي المنطقة وأهالي الضحية والقتلة كما وإعدام قتلة الأم وأطفالها في بيت سحم .. لكن البحث عن تلك المواد ومن يروجها ويحقن شباب بعمر الورود بها وبتأثيرها فهذا قد يوفر الكثير من الجرائم .. والقتل بدم بارد .. ما نسمعه عن مواد وحبوب ( بالألوان ) ويبدو أن الحصول عليها ميسراً وتتم مصادرة كميات كبيرة منها .. هذه المواد تأخذ العقل والتفكير وتجعل الشخص مسلوب الإرادة ما يعني أننا قد نشهد جرائم أشنع وأكثر قسوة وإيلاماً في كل المدن والمناطق وعموم المجتمع السوري .. !!؟

طباعة

التصنيفات: زوايا وأعمدة,قوس قزح

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed