آخر تحديث: 2020-08-12 02:13:56
شريط الأخبار

تركيا تتودد إلى مصر بخصوص ليبيا

التصنيفات: سياسة,عربي

بعد حوالي سبع سنوات من توتر العلاقات بين أنقرة والقاهرة، يبدو أن نظام أردوغان قد دخل في مرحلة التودد والسعي لمغازلة مصر عبر دعوتها إلى الحوار والتعاون.

في هذا الإطار، صرح وزير خارجية النظام التركي مولود جاويش أوغلو لقناة “إن تي في” التركية مؤخراً بأن الطريقة الأكثر عقلانية لعودة العلاقات التركية- المصرية تكون عبر “الحوار والتعاون مع تركيا بدلاً من تجاهلها”.

وأوضح جاويش أوغلو، أنه بتفويض من رئيسه أجرى اتصالات مختلفة مع مصر في السابق، إلا أن التوازنات في ليبيا أدت إلى توتر العلاقات.

وزعم أوغلو أن نظامه “يقف إلى جانب الشعب المصري ويرغب في استقرار مصر دائماً”.

ويأتي التلويح التركي بتحسين العلاقات مع القاهرة بعد أيام قليلة من المبادرة التي أعلنتها الأخيرة بخصوص ليبيا والتي تدعو إلى إيجاد حل سياسي للأزمة الليبية.

في هذه الأثناء، تحدثت مصادر خاصة رفيعة مقربة من الجيش الوطني الليبي والبرلمان في شرق البلاد، عن تفاصيل دارت في كواليس المباحثات التي احتضنتها القاهرة، في الأيام الماضية، وتمخضت عنها المبادرة التي أعلنتها القاهرة لحل الأزمة الليبية.

وترتكز المبادرة المصرية على نتائج قمة برلين، التي عقدت في كانون الثاني الماضي، وانتهت بدعوة أطراف الصراع إلى الالتزام بحظر تصدير السلاح إلى ليبيا، والعمل على الوصول إلى تسوية سياسية.

وتحدث وزير خارجية النظام التركي عن سبب رفض المبادرة المصرية لوقف إطلاق النار في ليبيا، وقال “نعتقد بأن الدعوة المصرية إلى وقف إطلاق النار ولدت ميتة. إنها ليست واقعية وليست صادقة، لكن يمكن أن يكون لدينا وقف إطلاق نار ملزم برعاية الأمم المتحدة”.

وقد شهدت العلاقات التركية- المصرية خلافات سياسية حول عدد من الملفات الإقليمية. وتراشق الطرفان الاتهامات مرات عدة حول تحركات أنقرة في ملف التنقيب عن الغاز في البحر الأبيض المتوسط، واتفاقية ترسيم الحدود مع ليبيا والتي وقعها النظام التركي مع “حكومة” فايز السراج.

طباعة

التصنيفات: سياسة,عربي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed