آخر تحديث: 2020-07-05 03:22:14
شريط الأخبار

تعطل هواتف.. وغياب المحطات الضوئية في قرى غرب حمص

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تعاني معظم مراكز الاتصالات التي تخدم قرى أرياف محافظة حمص، من وجود أعطال متكررة، وضعف في الانترنت نتيجة قِدم المراكز وبعدها عن القرى التي تخدمها بالإضافة إلى نقص الخطوط الهاتفية مع ازدياد في أعداد السكان بشكل كبير فسكان قرى دبين والفتايا والناعم ووجه الحجر بالإضافة إلى قريتي قبي والعامرية في ريف حمص الغربي يعانون بشكل دائم من تعطل بمقسم الهاتف وضعف في شبكة الانترنت منذ أكثر من شهرين .
المواطن سعيد من سكان قرية دبين يقول في شكواه :مقسم هاتف دبين معطل منذ أكثر من شهرين، والانترنت بطيء وسيئ جداً ويكاد لا يعمل في أغلب الأوقات، مع أننا ندفع الفواتير دون وجود اتصال بالإنترنت فنحن كطلاب جامعة بحاجة الانترنت لتحميل محاضرتنا، ولا نستطيع ذلك بسبب ضعف الشبكة ومشكلات المقسم التي لم تحل بعد وقد تقدمنا بعدة شكاوى للمقسم ومديرية الاتصالات في حمص، ولم نلقَ أي استجابة، فلا أحد يرد على مطالبنا ولا ورشات تأتي للإصلاح. فيما اشتكى عدد آخر من سكان قرية الشنية بريف حمص الغربي أيضاً من تأخر تفعيل المحطة الضوئية وعدم وجود بوابات إنترنت إذ أكدوا أن شركة اتصالات حمص قامت بتركيب محطات ضوئية بريف حمص وكلها تم تفعيلها، ما عدا محطة الشنية والآن نحن بلا إنترنت .
مدير فرع شركة الاتصالات في حمص المهندس كنعان جودا أكد أنه فيما يخص قرية الشنية فهي مخدمة من مركز القبو بسعة 700 خط، إذ تم تركيب وحدة ضوئية في القرية، ولم توضع بالخدمة بعد لوجود معوقات .
مضيفاً: تم إحصاء عدد المشتركين بخدمة( ASDL ) من مركز القبو، وبلغ عددهم 256 مشتركاً، والوحدة الضوئية مزودة بـ64 بوابة فقط، وبالتالي لا يمكن إجراء التحويل وفق السعة الحالية لذلك نعمل على إيجاد حل سريع لذلك .
وتابع المهندس جودا : تقوم دائرة التشغيل بالتنسيق مع الإدارة الفنية، لتأمين كروت (كومبو) لتركيبها في الوحدة، لنتمكن من إجراء التحويل، وتلبية الطلبات الجديدة والبالغة حوالي 100 طلب.
وفيما يخص مقسم هاتف دبين أكد جودا أنه يحتاج لتوسيع الحزمة، بسبب الاختناق بالسعة المغذية للإنترنت في مركز دبين مبيناً أنه يجري العمل على توسيع الحزمة، من قبل دائرة التشغيل وشعبة الاتصالات، وسيتم الانتهاء من التوسع خلال فترة وجيزة جداً.

طباعة

التصنيفات: أحوال الناس,أحوال_الناس

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed