آخر تحديث: 2020-07-05 09:48:38
شريط الأخبار

شريط فيديو ثانٍ يظهر شرطياً يجثو على رقبة أميركي من أصل إفريقي

التصنيفات: آخر الأخبار,دولي,رصد,سياسة

أظهر شريط فيديو نشر على وسائل التواصل الاجتماعي ضابط شرطة أميركياً بمدينة ساراسوتا جاثياً على رقبة شخص من أصل إفريقي عقب اعتقاله في مشهد يشابه طريقة مقتل جورج فلويد على يد ضابط شرطة في مدينة مينيابوليس والتي أججت احتجاجات واسعة في مختلف الولايات الأميركية.

وذكرت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأميركية أن شريط الفيديو الذي تبلغ مدته دقيقة ونصف والتقطه عابر طريق في الـ 18 من أيار الماضي يظهر ثلاثة من ضباط الشرطة وهم يعمدون إلى اعتقال باتريك كارول ليظهر أحدهم فيما بعد وهو يجثو على رأسه ورقبته.

وأشارت الشبكة إلى أن كارول الذي “اعتقل بتهمة العنف المنزلي” سمع وهو يصرخ “لماذا تم اعتقالي أوضحوا لي السبب” بينما كان الضابط يجثو على رقبته.

وأوضح كارول في مقابلة مع محطة “دبليو اف تي اس” التلفزيونية التابعة لـ “سي إن إن” أنه بينما كنت أصرخ سألته لماذا تم اعتقالي ومن ثم بدأ بوضع ركبته على رقبتي.

وقالت شرطة ساراسوتا في بيان لها إنها لم تعلم بشأن هذا الفيديو حتى يوم الإثنين الماضي عندما أشير لها في منشور عبر الشبكات الاجتماعية يظهر فيه جزء من عملية الاعتقال.

وأشارت إلى أنه بعد مراجعة مقطع الفيديو جرى فتح تحقيق داخلي فوراً وحصل الضابط المتورط في الحادث ولم يذكر اسمه على إجازة إدارية فيما لم توضح الشرطة ما إن كان سيواجه الضابطان الآخران اللذان تمت مشاهدتهما في الفيديو أي إجراءات تأديبية.

وتمثل هذه الحادثة جزءاً من الممارسات القمعية التي ترتكبها الشرطة الأميركية بحق المواطنين من أصول إفريقية والتي كان آخرها مقتل جورج فلويد وأدت إلى احتجاجات واسعة ومستمرة يشارك فيها مئات آلاف الأميركيين في ولايات مختلفة للمطالبة بإحقاق العدالة له ولعشرات الأميركيين المتحدرين من أصول عرقية مختلفة الذين قضوا نتيجة عنف الشرطة والتمييز العنصري رغم التهديدات التي أطلقها الرئيس الأميركى دونالد ترامب بقمع المتظاهرين باستخدام القوة العسكرية.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,دولي,رصد,سياسة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed