آخر تحديث: 2020-07-04 15:14:22
شريط الأخبار

مناطق صناعية جديدة في اللاذقية توفر آلاف فرص العمل

التصنيفات: محليات

في إطار توجه محافظة اللاذقية لتحسين الواقع الصناعي والحرفي، كشف المهندس محمد علي- مدير المناطق الصناعية في اللاذقية عن توجه المحافظة لإنشاء مناطق صناعية وحرفية جديدة في جبلة والقرداحة والحفة وفدره وديروتان.
وأشار علي في تصريح خاص لـ«تشرين» إلى إقامة واستثمار تسع منشآت في المنطقة الصناعية في اللاذقية، وتشمل معامل(صناعة أدوية بشرية، تصنيع ألبسة،تصنيع زجاج، صناعة الأعلاف من منشأ نباتي، تصنيع الكابلات، تجفيف التين، صناعة الحلاوة، صناعة الحجر والرخام، مطبعة لتصنيع الأوراق وماركات غذائية)، لافتاً إلى انتقال حرف جديدة إلى المنطقة الصناعية عند الانتهاء من أعمال البنى التحتية فيها هذا العام وتشمل كلاً من الحدادة والنجارة والألمنيوم.

وأوضح علي أن مساحة المنطقة الصناعية في اللاذقية تبلغ ٣٥٠٠دونم وتشمل (الصناعات والحرف كلها؛ معدنية، خشبية، غذائية، نسيجية، إصلاح السيارات، مواد البناء) وتضم أكثر من ٣١٠٠محل ومنشأة متنوعة، تؤمن ما يزيد على ٢٥ ألف فرصة عمل.
وفيما يتعلق بالمناطق الصناعية الجديدة، بيّن علي أن المنطقة الصناعية والحرفية في القرداحة والبالغة مساحتها 30 دونماً هي من المناطق الجديدة التي وضعت في الاستثمار وتضم ١٤٠مقسماً، موضحاً في الوقت ذاته أنه يتم حالياً إعداد دراسة لتوسع المنطقة الصناعية والحرفية في جبلة والبالغة مساحتها 130 دونماً.
أما المنطقة الصناعية والحرفية في الحفة فأوضح علي أنها تتضمن ١٩٠مقسماً على مساحة تقدر بـ١٣٠دونماً، حيث يتم تنفيذ الموقع العام وإزالة العوائق بقيمة 350 مليون ليرة. و فيما يخص المنطقة الصناعية والحرفية في بلدية فدره – الكركيت فإنه من المقرر أن تضم ٣٣١مقسماً على مساحة تقدر بـ350 دونماً.

وأشار علي إلى أن نسبة التنفيذ في المنطقة الصناعية والحرفية في بلدية ديروتان – عرمتي تجاوزت الـ٦٥% للموقع العام. مؤكداً أن الفترة الزمنية لانتهاء الأعمال في جميع مشاريع المناطق لا يمكن تحديدها بسبب الأوضاع الراهنة، وأن هذه المناطق تؤمن ما يزيد على ألفي فرصة عمل بشكل مباشر.

طباعة

التصنيفات: محليات

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed