آخر تحديث: 2020-07-04 14:49:59
شريط الأخبار

واشنطن بوست: نرجسية ترامب الخطرة تكشّفت بلجوئه إلى العنف ضد المتظاهرين

التصنيفات: آخر الأخبار,رصد,سياسة

أكدت صحيفة “واشنطن بوست” أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب كذب عند وصفه لنفسه بصديق المتظاهرين السلميين وذلك مع إظهاره وجهه الحقيقي الآن ولجوئه للتهديد باستخدام “القوة القصوى” ضد مواطني بلد يفترض أنه يقوده.

وذكرت الصحيفة في مقال يحمل عنوان “شاهدنا بأم أعيننا كيف ينوي ترامب التوجه إلى حرب ضد أميركا” أنه ليس هناك من دليل أكثر وضوحاً على استيلاء النرجسية الخطرة على رأس ترامب من لجوئه إلى استخدام العنف ضد البلاد التي يرأسها وتعمده التحريض على العنف وهو ما يثبت للأميركيين مدى تشوه شخصيته.

وأوضحت الصحيفة أنه وبعد وصفه نفسه بصديق المتظاهرين السلميين جاء إطلاق الشرطة بأوامر عليا الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي على المتظاهرين في ميدان لافاييت أمام البيت الأبيض خلال إلقائه كلمته أمس ليشكل دليلا على كذب كلام ترامب.. وإذا لم يكن ذلك دليلا كافيا بعد على رغبته في رفع مستوى العنف فإن تهديده بنشر الجيش الأميركي على الأراضي الأميركية ضد المدنيين الأميركيين في حال لم يستجب حكام الولايات لنصيحته بملء الشوارع بقوات الحرس الوطني أثبت ذلك بالفعل.

وحذرت الصحيفة من أن محاولة استخدام الجيش ضد المدنيين بهذه الطريقة ستكون غير قانونية وغير دستورية مبينة أنه وبموجب القانون يجب دعوة القوات الفيدرالية إلى الولايات لقمع “التمرد الفعلي فقط” وليس الاحتجاجات الشعبية مشيرة إلى أنه بالنسبة لترامب فإن “التهديد باستخدام القوة يبدو أنه يتم عندما يتم التشكيك في رجولته وقدرته على ضبط الأمور كما كان الأمر عندما هرب إلى القبو في البيت الأبيض خلال عطلة نهاية الأسبوع”

وأشارت إلى أنه إذا كانت لدى أي شخص في الولايات المتحدة شكوك بشأن نيات ترامب لإثارة العنف وزيادة النزعة والعداء العنصري في البلاد وتمجيد نفسه على حساب المصلحة الوطنية فيجب أن تسكته أحداث اليوم.. و الأمر لا يتطلب الكثير من الخيال لاستنتاج أن ترامب يحاول تصعيد الوضع في جميع أنحاء البلاد حتى يتمكن من نشر الجيش وهذا هو سلوك ديكتاتور يلجأ إلى القمع العنيف “لحقوقنا”.

وكان ترامب هدد أمس باستخدام القوة القصوى ضد المحتجين المشاركين في المظاهرات المناهضة لعنصرية الشرطة الأميركية والتي عمت مختلف المدن بعد جريمة قتل جورج فلويد المواطن الأميركي من أصول أفريقية خنقاً على أيدي الشرطة.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,رصد,سياسة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed