آخر تحديث: 2020-07-16 19:32:08
شريط الأخبار

تعثر حكومي بريطاني

التصنيفات: بين السطور,زوايا وأعمدة

أحدثت استقالة وزير الدولة لشؤون اسكتلندا دوغلاس روس, على خلفية خرق مستشار رئيس الحكومة البريطانية دومينيك كامينغز إجراءات العزل الصحي التي كانت مفروضة على البريطانيين, أزمة جديدة في حكومة بوريس جونسون وأخرجت الخلافات داخلها إلى العلن, وذلك في وقت لا تزال فيه هذه الحكومة تتعثر في إيجاد السياسات الناجعة لمكافحة وباء “كورونا” الذي ينهش الشارع البريطاني.

لم يعد سراً أن جونسون يواجه اليوم أزمة سياسية جديدة بعد أن فجرت قضية كامينغز خلافات جديدة داخل الحكومة وسيلاً من الغضب الشعبي والرسمي, خاصة في ظل استماتة جونسون بالدفاع عن كامينغز الذي لطالما كان شخصية تثير الانقسام في المشهد السياسي البريطاني منذ أن أعد حملة “بريكست” عام 2016 إلى جانب جونسون الذي عينه مساعداً رئيسياً له حين وصل إلى رأس السلطة العام الماضي رافضاً كل المطالبات بإقالته ومحاولا إيجاد التبريرات له.

رغم محاولة جونسون مساعدة كبير مستشاريه، إلا أن العاصفة السياسية لم تهدأ بل تزداد سوءاً, خاصة في ظل عدم وجود أكثرية حول جونسون في موقفه الدفاعي المستميت عن كامينغز, حتى داخل حزبه “المحافظين”, إذ طالب أكثر من 15 نائباً من “المحافظين” بإقالة كامينغز، وأنضم إليهم أطباء وعاملون في الرعاية الصحية، فيما أطلق أساقفة كنيسة إنكلترا سلسلة من الانتقادات غير المسبوقة لجونسون، وهددوا بعدم العمل مع الحكومة خلال أزمة “كورونا ” ما لم تتم إقالة كامينغز الذي فاقم الغضب الشعبي برفض الاعتذار عن كسر قواعد الإغلاق المفروضة لمكافحة “كورونا”.

على إيقاع تصاعد حدة الانتقادات لجونسون الذي يتعرض أصلاً للانتقاد اللاذع من داخل حكومته وحزبه وخارجهما لطريقة إدارته للأزمة والتأخر في فرض الحجر الصحي في تعثر حكومي فاضح أدى إلى تسجيل أكثر من 41 ألف وفاة, ترتفع حظوظ حزب “العمال” المعارض ويسجل نقاطاً إضافية في مواجهة الأغلبية المطلقة التي يحظى بها “المحافظون” داخل البرلمان البريطاني.

رغم حالة الجدل وموجة الانتقادات اللاذعة لجونسون وكامينغز, إلا أن البريطانيين ما زالوا يتابعون إلى حد كبير قواعد التباعد الاجتماعي, ولكن مع كل يوم سيظل فيه كامينغز في منصبه رافضاً هو وجونسون الاستجابة للأصوات المطالبة بالاستقالة، سيتهكم البريطانيون إزاء التعامل معهم بكذب وبإهانة متعمدة من رئيس حكومتهم الذي يستميت بالدفاع عن كبير مساعديه, وسيتساءلون أيضاً عن سبب وجود قاعدة واحدة لهم كشعب, وقاعدة أخرى لقادتهم وخاصة لكامينغز؟!

طباعة

التصنيفات: بين السطور,زوايا وأعمدة

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed