آخر تحديث: 2020-09-27 20:54:00

الجزائر: استمرار تسليح الإرهابيين في ليبيا يعرقل التسوية السياسية

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

أكد وزير الشؤون الخارجية الجزائري صبري بوقادوم أن استمرار تقديم السلاح للتنظيمات الإرهابية في ليبيا يؤجج الأزمة فيها ويهدد أمن المنطقة ويعرقل مسار التسوية السياسية في البلاد.

ونقلت وكالة الأنباء الجزائرية عن بوقادوم قوله في رسالة بمناسبة الذكرى الـ 57 لإنشاء منظمة الاتحاد الأفريقي: التطورات التي تشهدها ليبيا تؤكد تضارب الأجندات الإقليمية والدولية التي يبدو أنها لا تتفق إلا على إبقاء ليبيا بحالة الفوضى ومسرحاً للحروب بالوكالة وساحة لتصفية الحسابات على حساب دماء أبناء الشعب الليبي.

وأبدى بوقادوم استعداد بلاده لاحتضان الحوار الليبي وتأكيدها على الدور المحوري الذي يجب أن تلعبه دول الجوار والاتحاد الأفريقي في المسار الأممي لتسوية الأزمة الليبية.

وتعاني ليبيا منذ عدوان حلف شمال الأطلسي “الناتو” عليها عام 2011 حالة من الفوضى والانفلات الأمني في ظل انتشار السلاح والتنظيمات الإرهابية التي تحاول فرض نفوذها وسيطرتها على مختلف المدن والمناطق ولا سيما في العاصمة طرابلس التي تنتشر فيها ميليشيات حكومة الوفاق المدعومة من النظام التركي كما أن أطماع رئيس هذا النظام رجب طيب أردوغان وهوسه بإعادة إحياء أوهام الإمبراطورية العثمانية البائدة دخلت منذ فترة مرحلة جديدة حيث تخطت مؤامراته التوسعية وسياساته العدوانية حدود الأراضي السورية التي دعم الإرهاب فيها بمختلف أشكاله منذ سنوات لتصل إلى ليبيا المنطقة الغنية التي قد تشكل بالنسبة له نقطة الخلاص من أزماته الاقتصادية والمالية التي تلاحقه داخل تركيا.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,سياسة,عربي

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed