آخر تحديث: 2020-05-27 01:48:41
شريط الأخبار

لماذا انفصل ماركس عن الهيجليين الشباب..؟

التصنيفات: ثقافة وفن

في تلك الفترة التي تحولت فيها الإيديولوجيات الألمانية إلى بديل للواقع انفصل الفيلسوف كارل ماركس وكان حينها شاباً عن الهيجليين اليساريين وبدأ هجاءه للإيديولوجيا بنقد جماعة النقد النقدي أي اليسار الهيجلي تلك الجماعة التي كانت انطلاقتها من القسم الثاني من أطروحة هيجل التي يؤكد فيها على أن العقلي وحده هو الواقعي وبالتالي عملوا على تحديد مهمة الفلسفة بأنها مهمة نقدية وحيث كان الوضع في ألمانيا يمثل اللاعقل فقد كان النقد بالنسبة لهم يعد من أسمى وظائف العقل وقد كتب حينها المفكر برونو باور أحد زعماء الحركة الهيجلية الشابة أطروحة حاول التأكيد فيها أن النظرية هي أقوى أشكال العمل.. إلا أنه وبحسب تعبيره ليس بالإمكان التنبؤ بالكيفية التي يمكن أن تصبح فيها عملانية أو تطبيقية وهذا يعني أنه قصد أن حركة النقد يمكن أن تكون منفصلة عن الواقع الاجتماعي وبالرغم من أن برونو نفسه نشر بالتشاركية مع أدكار برونو في صحيفتهما التي كان اسمها الجريدة الأدبية بحثاً أكدا من خلاله أن النقد لا يتخذ موقفاً ولا يريد أن يؤلف حزباً إلا أن أفكارهم الحقيقية التي نادوا بها كشفت نزعتهم النخبوية وتعاليهم على الجماهير وازدراءها وربما هذا هو السبب الأساس الذي جعل كارل ماركس ينفصل عنهم أي عن الهيجليين الشباب وحتى قبل أن يصبح فيما بعد ماركسياً ويتجلى ذلك واضحاً في تأكيده على أن النظرية تصبح ذات فاعلية عندما تستحوذ على الجماهير بدلاً من التعالي عليها.

طباعة

التصنيفات: ثقافة وفن

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed