آخر تحديث: 2020-04-04 05:13:03
شريط الأخبار

رجال سلة نادي الثورة يتطلعون لتحقيق نتائج جيدة

التصنيفات: رياضة,رياضة محلية

يتطلع فريق الثورة بكرة السلة للرجال لتقديم موسم سلوي جيد حيث تميزت تحضيراته بالحالة الانضباطية التي يعيشها فالجدية والإلتزام أهم مايميز اللاعبين ، والتدريبات تسير حسب ما رسمها الكادر الفني، والجميع لديه الطموح والعزيمة والحماسة لتحقيق نقلة نوعية لهذا الموسم، ويعيش الفريق حالياً ضمن أجواء عائلية وأهم ما يميزه عمله الجماعي بعيداً عن الاجتهادات الشخصية حيث قامت الإدارة بعدة خطوات صحيحة في سبيل ترتيب أوراق اللعبة الشعبية الثانية في النادي والذي يعد من أهم الأندية حاليا في القطر، و التي تعمل على بناء قواعدها بشكل مدروس وجيد ، كما يعد من أهم الروافد الحقيقية لجميع المنتخبات الوطنية، لذلك وجدت الإدارة أن العودة للمنافسة على البطولات والألقاب يحتاج إلى تقديم الدعم الكافي ووضع خطة عمل واضحة ، والفريق بدأ خطه البياني من يوم لآخر بالارتفاع وسيكون الاعتماد على أبناء النادي بهدف إعادة بناء اللعبة على أسس سليمة وبناء فريق قوي للمستقبل.

إسعاد الجمهور

مدرب الفريق الخبير هلال دجاني وفي حديثه لتشرين قال: إن المضي وراء تحقيق الأداء العالي والنتائج الإيجابية واسعاد الجمهور هي من أولويات العمل، والخطة الموضوعة تتضمن التركيز أثناء التدريبات على عامل التحضير المعنوي ورفع عامل اللياقة البدنية والفنية للاعبين.
وعن استعداد الفريق للموسم الجديد قال: بدأت استعدادات الفريق للدوري عبر تمارين يومية فقط ،وشابها بعض الصعوبات الناجمة من عدم توفر صالة الفيحاء في الشهرين الأخيرين ما أدى إلى قلة التمارين وانعدام المباريات الودية ، وعدم وجود روزنامة محددة لانطلاق الدوري، كل ذلك أثر على فترة التحضير الطويلة التي تغلب عليها اللاعبون بالانضباط والحماسة والعزيمة لتحقيق موسماً متميزاً و تحقيق تطلعات وطموحات الفريق، وسنواصل التحضيرات للدوري المقرر الشهر القادم إذا لم يكن هناك أي تأجيل أو تغيير جديد من قبل اتحاد اللعبة ،وأن المرحلة المقبلة تحتاج عملا وجهدا مضاعفين من أجل ظهور الفريق بشكل مناسب .
وتابع الدجاني حديثه: أما من ناحية المنافسة وبعد اعتماد نظام لاعب واحد فقط في الملعب تحت ٢٤ سنة بدلاً من لاعبين اثنين بالموسم الماضي فسينصب ذلك في مصلحة فرق الجيش والاتحاد والوثبة التي ستنافس على البطولة وستكون نفس الفرق تقريباً في منافسة للهروب من المراكز الأربعة الأخيرة وهي الثورة والحرية واليرموك والطليعة وبدرجة أقل الوحدة والكرامة.

استقرار المجموعة

وعن جديد الفريق لهذا الموسم قال: فريق الثورة اتبع سياسة الاعتماد على أبناء النادي بهدف بناء اللعبة على أسس صحيحة وبناءً فريق للمستقبل حيث لم يضف إليه اي لاعب جديد عن العام الماضي بل غادر الفريق اللاعب محمد إدلبي إلى فريق الجيش لذلك سنعتمد بشكل كبير على حيوية ونشاط لاعبينا الصغار بالعمر نسبيا إضافة لعامل الاتسجام الذي وصل إليه اللاعبون بسبب استقرار هذه المجموعة.

تأثير كبير

وعن تأخير الدوري ومن ثم تأجيله بسبب كورونا وتأثيره قال: إن عدم وجود روزنامة محددة لانطلاق الدوري ، و تأخير الدوري ومن ثم تأجيله بسبب كورونا من قبل اتحاد اللعبة كل ذلك له تاثيرات سلبية على الأندية وخطط المدربين وجاهزية اللاعبين من كافة النواحي البدنية والفنية .
وعن توقعاته لنتائج الفريق للموسم الجديد قال: مايهمني دائما هو الأداء الجيد والقوي لأني اتمنى أن نقدم سلة عصرية ومتطورة خاصة ان الفريق تم تشكيله قبل أربع سنوات حيث تمرس اللاعبون على خوض المباريات واكتسبوا الخبرة إضافة لصغر عمر اللاعبين وحماسهم ناهيك عن التمارين المتواصلة والانضباط الفني داخل الملعب كل ذلك ساهم في تطوير مستوى الفريق وسيكون ذلك جيدا والمكاسب التي تصب في صالحه كبيرة ومتعددة.
طباعة

التصنيفات: رياضة,رياضة محلية

Comments are closed