آخر تحديث: 2020-03-29 05:00:16
شريط الأخبار

الغاز الفلسطيني وعلاقته بعدوان الاحتلال الإسرائيلي المستمر على غزة

التصنيفات: رصد,سياسة

أشار موقع “غلوبال ريسيرش” إلى أن قطاع غزة المحاصر يمثل ركن فلسطين المحتلة وخاصرتها الغربية، ونقطة الوصل الأخيرة بين بلاد الشام والبحر المتوسط، لذلك  تقوم “إسرائيل” بالعدوان المستمر عليه بالقذائف والصواريخ واتبعت سياسة الحصار على قطاع غزة لتجويع سكانه.

وبين الموقع أن حوض شرق البحر المتوسط يشكل حقلاً كبيراً للغاز الطبيعي، فهو قادر على توفير موارد الطاقة لعدة بلدان في المنطقة، إذ قدّر المسح الجيولوجي الأمريكي أن هناك 1.7 مليار برميل من النفط القابل للاسترداد، وأكثر من 122 تريليون قدم من الغاز، أي ما يعادل تقريباً الاستهلاك العالمي السنوي، لافتاً إلى أن الغرض من حرب “إسرائيل” على غزة هو مصادرة احتياطيات فلسطين من الغاز الطبيعي البحري في انتهاك صارخ لحقوق الإنسان.

وأفاد الموقع أن حقول غاز فلسطين تشكل جزءاً من منطقة تقييم المشرق العربي، وما يتكشف عن الدراسات التي أجريت مؤخراً هو قيام “إسرائيل” بالاستيلاء على حقول الغاز الفلسطينية في البحر المتوسط ، لافتاً إلى أن خط الساحل الشرقي لبحر المتوسط بأكمله والذي يمتد من ساحل سيناء في مصر إلى ساحل سورية يعد من المناطق المهمة التي تشتمل على حقول غاز كبيرة واحتياطيات نفطية ضخمة.

وتابع الموقع: بينما يركز النقاش الدائر حول ما يسمى “صفقة القرن” لترامب إلى حد كبير على الضم الفعلي لغور الأردن وإدماج وتوسيع المستوطنات الصهيونية، لم يتم الطعن في مسألة المصادرة الفعلية من قبل الاحتلال الإسرائيلي لملكية فلسطين لاحتياطيات الغاز البحري.

وأكد الموقع أن “إسرائيل” تعمل على استغلال حقول الغاز الطبيعي في حوض شرق البحر المتوسط، متجاهلة جميع العقود والاتفاقيات المبرمة مع السلطة الفلسطينية برعاية الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، ومستغلة حالة الانقسام بين الفلسطينيين والوضع الحالي الذي يسود أغلب الدول العربية.

وختم الموقع: يتوجب على الفلسطينيين توحيد موقفهم والتعامل مع الخطر الكبير من “إسرائيل” الذي ينهب مقدرات وموارد الشعب الفلسطيني.

طباعة

التصنيفات: رصد,سياسة

Comments are closed