آخر تحديث: 2020-05-28 03:04:13
شريط الأخبار

حملات ضائعة

التصنيفات: زوايا وأعمدة,نافذة للمحرر

«خدمة المواطن» عنوان جميل وبرّاق تم اختياره ليكون عنواناً لأسبوع العمل التطوعي في اللاذقية، والذي يأتي بمناسبة إحياء يوم المجالس المحلية ويصادف السابع عشر من الشهر الجاري، ويتضمن مجموعة من النشاطات والفعاليات كحملات النظافة في جميع الوحدات الإدارية إضافة إلى تقليم أشجار جوانب الطرق الرئيسة والمتداخلة مع الشبكات الكهربائية وترميم وصيانة المنصفات مع دهان أرصفة وزراعة أحواض زهرية وكذلك حملات تشجير في العديد من مناطق ومدن المحافظة.
ورغم أن بعض النشاطات المذكورة آنفاً لا تتعلق مباشرة بالعنوان الذي تم اختياره «خدمة المواطن» لكنها تبقى خطوة إيجابية وسيكون لها أثر إيجابي على المظهر الجمالي والسياحي لمناطق المحافظة وقد يكون لها انعكاس إيجابي على نفسية المواطن لكن بشكل غير مباشر لأن هذا المواطن المنهك من الحياة اليومية والمعيشية أولوياته الآن تأمين المتطلبات اليومية المعيشية.
تأتي أهمية إقامة هذا الأسبوع حالياً قبل بداية فصل الربيع لكي تكون فرصة للعديد من البلديات والإدارات المحلية أن تستفيق من «سباتها الشتوي» وتبدأ «التحمية» للنهوض بالعمل الجدي لتحسين الواقع الخدمي, ما ينعكس على الواقع الحياتي للمواطن, فأغلب الأعمال المذكورة في الحملة تأتي في صلب العمل اليومي لتلك الإدارات فلو كانت البلديات تقوم بعملها اليومي للعناية بالنظافة وتحسين الواقع الخدمي لما كنا بحاجة لهذه الحملات، فواقع النظافة في العديد من مناطق اللاذقية سيئ وغير مقبول، وهذه الحملات ستكون «ضائعة» وهدراً للمال والوقت إذا لم ترافقها متابعة ومراقبة وتطبيق لقانون النظافة، فمن خلال التجربة نرى أن المناطق التي تخضع لتلك الحملات لا تلبث أن تعود إلى واقعها السيئ وتراكم القمامة بعد أيام قليلة أو حتى ساعات من انتهاء تلك الحملات.
بالتأكيد, يأمل الكثير من المواطنين أن تتضمن النشاطات أعمال ترميم الحفر والجور والتشوهات التي تعانيها شوارع وطرقات الكثير من مناطق مدن وريف المحافظة والتي تسبب الكثير من الحوادث القاتلة وأيضاً خسائر اقتصادية كبيرة نتيجة الأعطال والأعطاب التي تتعرض لها المركبات والسيارات وخاصة في ظل الظروف الاقتصادية الصعبة وندرة قطع التبديل للسيارات ومختلف الآليات بسبب الحصار المفروض على سورية.

طباعة

التصنيفات: زوايا وأعمدة,نافذة للمحرر

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed