آخر تحديث: 2020-09-29 01:24:58

“التميز والإبداع” تدعو المشاركين في بطولة أولمبياد الروبوت العالمي إلى تقديم أفكار مشاريعهم

التصنيفات: آخر الأخبار,مجتمع

دعت هيئة التميز والإبداع اليوم الفرق الراغبة بالمشاركة في مسابقة “الفئة المفتوحة” ضمن البطولة الوطنية لأولمبياد الروبوت العالمي “دبليو ار او” لعام 2020 الى التقدم بأفكار مشاريعها والتسجيل عبر صفحة الهيئة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

وأشارت الهيئة في بيان تلقت سانا نسخة منه إلى أن التسجيل مستمر لغاية السادس والعشرين من الشهر الجاري مبينة أنه سيتم تقديم الدعم المالي والعلمي لأفكار المشاريع المقدمة بهدف مساعدة وتشجيع مبادرات الإبداع في علوم الروبوت.

وبهدف توسيع وتطوير وتنظيم قاعدة المدربين الأكفياء لمسابقات الروبوتيك لفتت الهيئة إلى أنها ستقيم دورة اعتمادية مدربين لبطولات الروبوتيك “مستوى متقدم” خلال الفترة بين 26-3 و2-4-2020 في جامعة البعث بحمص.

ودعت الهيئة الراغبين بالمشاركة في هذه الدورة إلى التسجيل عبر الرابط الإلكتروني على صفحة الهيئة في موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك مبينة شروط المشاركة بهذه الدورة وهي أن يكون المتقدم طالب هندسة أو خريج إحدى الاختصاصات الهندسية وأن يكون مشاركاً بصفة مدرب أو مساعد مدرب بإحدى البطولات الوطنية بمجال الروبوتيك على الأقل مرة واحدة إضافة إلى اجتياز امتحان القبول حيث لا تقل علامة الامتحان التي يحصل عليها المتقدم عن ستين بالمئة.

وتضم البطولة الوطنية لأولمبياد الروبوت العالمي المقرر تنظيمها بدمشق خلال آب المقبل خمس مسابقات هي المسابقة النظامية “الفئة الابتدائية” للأطفال واليافعين أقل من 13 عاماً والمسابقة النظامية “الفئة المتوسطة” لليافعين من عمر 13 إلى 15 عاماً والمسابقة النظامية “الفئة العليا” للشباب من عمر 16 إلى 19 عاماً والمسابقة المفتوحة للفئات الابتدائية والمتوسطة والعليا والمسابقة الجامعية “مسابقة التحدي المتقدم” للشباب من عمر 17 إلى 25 عاماً.

وكان 87 فريقاً من نوادي الروبوتيك في الجامعات الحكومية والخاصة والمؤسسات التعليمية والجمعيات الأهلية والمراكز التدريبية المتخصصة شاركوا في البطولة الوطنية لأولمبياد الروبوت العالمي لعام 2019 والتي أقيمت في صالة الفيحاء الرياضية بدمشق.

وتهدف البطولة إلى مساعدة طلاب الجامعات وتلاميذ المدارس والمهتمين بالعلوم والتكنولوجيا لإبراز طاقاتهم وقدراتهم في مجال تصميم وبرمجة روبوتات تتنافس فيما بينها وتوفير بيئة مناسبة لتبادل الخبرات في مجال تعليم الروبوت ما يسهم في نشر ثقافة علوم الروبوت والمساعدة في تنمية وتعزيز مهارات تربوية علمية أساسية كالعمل الجماعي والإبداع والتفوق وحب التكنولوجيا والعلوم والرياضيات والهندسة.

طباعة

التصنيفات: آخر الأخبار,مجتمع

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed