آخر تحديث: 2020-02-18 13:35:54

ترامب ينظر للجيش الأمريكي على أنه قوة مرتزقة

التصنيفات: رصد,سياسة

أكد مقال نشره موقع «استراتيجك كالتشر فاوندنيشن» أن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ينظر إلى جيش بلاده على أنه قوة مرتزقة ومصدر فوري للربح، مشيراً إلى كثرة الأدلة التي توضح ذلك بما فيها تبجح ترامب خلال مقابلة أجراها في وقت سابق مع «فوكس نيوز» بأن النظام السعودي يدفع للأمريكيين الأموال مقابل «الحماية».

وقال المقال: طالما تذمر ترامب من أن حلفاء أمريكا لا يدفعون ما يكفي لتعويضها عن «الحماية» التي توفرها في جميع أنحاء العالم، حيث ضغط على الحلفاء قبل الأعداء لدفع ثمن الوجود العسكري الأمريكي، وذهب به الأمر إلى مطالبة العراقيين والكوريين الجنوبيين بسداد تكاليف بناء المطارات وغيرها من المنشآت الدفاعية التي استخدمها الجيش الأمريكي والقوات الجوية كقواعد له، وفي الواقع، ليس من المستغرب أن تكون الجهة الوحيدة التي سلمت من مطالبات ترامب رغم أنها تضم قاعدة عسكرية أمريكية هي «إسرائيل» التي تحصل علاوة على ذلك على أكثر من 3.8 مليار دولار سنوياً على شكل «مساعدات».

وأوضح المقال أن ترامب يستند في هذه المسألة إلى منطق المحاسب الذي يعمل وفق نظام مضرب الحماية (وهو نظام توفر بموجبه مجموعة ما الحماية للشركات وأمثالها من خلال العنف خارج نطاق القانون) فهو يتطلع إلى تحقيق الربح من دون النظر إلى  تكاليف الضمان والحقيقة هي أن إرسال الجنود الأمريكيين إلى حيث لا تستدعي الحاجة وربط وجودهم بقدرة الدول على سداد الفاتورة فقط مع تجاهل تعريض حياتهم للخطر يجعل الجيش الأمريكي أفضل قليلاً من قوة المرتزقة.

طباعة

التصنيفات: رصد,سياسة

Comments are closed