آخر تحديث: 2020-10-01 16:17:32
خبر عاجل
وزارة النقل: ١٣٠ راكباً يغادرون مطار دمشق الدولي إلى القاهرة على متن السورية للطيران إيذاناً باستئناف التشغيل المنتظم للمطار وسط الإجراءات الاحترازية الوقائية من فيروس كورونا

تشجيع الزراعات الأسرية وتخفيض مستلزمات الإنتاج

التصنيفات: محليات

اجتمع في محافظة السويداء المعنيون بالعملية الزراعية حيث ركز الاجتماع على ضرورة بذل كل الطاقات والجهود للنهوض بالعملية الزراعية في المحافظة لما تعكسه على الواقع المعيشي للمواطن وتقيه من ارتفاع الأسعار الجنوني.

وقال محافظ السويداء عامر إبراهيم العشي: إن بلدنا يعتمد على الزراعة والإنتاج الزراعي بالدرجة الأولى ما يتطلب من القائمين على هذا القطاع تسخير كل الطاقات لزيادة الإنتاج الزراعي، وتيسير القروض الزراعية للمواطن للمساهمة في تخفيف الأعباء التي فرضتها الظروف التي يمر بها بلدنا والحرب الاقتصادية التي تشنها الدول الداعمة للإرهابيين، مؤكداً على ضرورة التركيز على الاكتفاء الذاتي لكل أسرة في المحافظة وخاصة في المناطق الريفية وتشجيع الزراعات المنزلية والاهتمام بالثروة الحيوانية ليس بغرض الإنتاج فقط بل بغرض الاكتفاء الذاتي لمواجهة الواقع المعيشي الذي فرضته ظروف الحرب الجائرة على سورية، مشيراً إلى متابعة المشكلات التي يعاني منها قطاع الزراعة في المحافظة مع الجهات المعنية للوقوف على واقع العملية الزراعية في المحافظة وتذليل العقبات بوجع الفلاح الذي يحتاج إلى الدعم بالدرجة الأولى لاستمراره في الزراعة رغم كل الظروف الصعبة وارتفاع تكاليف الإنتاج الزراعي.

من جانبه مدير فرع المصرف الزراعي التعاوني بالسويداء نسيم حديفة أشار إلى وجود تعاون مع مديرية الزراعة للعمل ضمن مشروع تمكين المرأة لتخفيف الأعباء على المواطنين ومنح قروض بما يخلق فرص عمل جديدة في مجال الإنتاج الزراعي.

وبيّن رئيس مركز البحوث العلمية الزراعية بالسويداء الدكتور وسيم محسن أنه تم خلال الفترة الماضية التركيز على الزراعات الاستراتيجية الاقتصادية التي تعطي مردوداً بأقل التكاليف مثل زراعة نبات الزعفران إضافة لوجود خطوات جادة للعمل لتأسيس محطة لتربية الأغنام في المنطقة الشرقية للمحافظة.

كما أكد مدير زراعة السويداء أيهم حامد خلال الاجتماع على ضرورة التركيز خلال الفترة القادمة على إدخال زراعات بديلة، وأهمية تسويق المنتج الزراعي وتخفيف أعباء نقله على الفلاح والتشجيع لتحقيق الاكتفاء الذاتي بالزراعات المنزلية.

وركزت مداخلات الحضور على ضرورة دعم تسويق الإنتاج الزراعي في المحافظة وخاصة التفاح والخضار والمحاصيل الموسمية، بالإضافة إلى زيادة مخصصات الوقود للفلاح، وإلى زيادة مساحات الأراضي المزروعة والاهتمام بالزراعات الأسرية ودعمها وتعزيز دور القطاع العام في تسويق المنتجات الزراعية والعمل لإدخال زراعات بديلة وإيجاد السبل اللازمة لتخفيض أسعار مستلزمات الإنتاج وتمديد دعم التفاح المصدر من قبل هيئة دعم وتنمية الإنتاج المحلي والصادرات إلى 31 / 5 بدلاً من 31 / 12.

وطالب المجتمعون بضرورة حصر استيراد بعض أنواع الأعلاف بالمؤسسة العامة للأعلاف وتشجيع زراعة المحاصيل العلفية بالإضافة إلى رفد فرع مشاريع استصلاح الأراضي بآليات حديثة للعمل ومنع تهريب المبيدات الزراعية وتخفيض فوائد القروض الزراعية وزيادة عدد البيوت الشبكية لإكثار البطاطا وإحداث معمل لإنتاج سماد الكومبوست.

ولفت المشاركون بالاجتماع إلى ضرورة إشراك الأطباء البيطريين في لجان تسعير المنتجات الحيوانية وتخفيض الضريبة على مادتي الذرة والصويا للحد من ارتفاع أسعار الفروج والاستفادة من أصواف الأغنام التي لا تستثمر في المحافظة.

تصوير: سفيان مفرج

طباعة

التصنيفات: محليات

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي


Comments are closed